هشام جنينة يروج الشائعات عبر المواقع الإرهابية.. ونجل سامي عنان يكذبه

الثلاثاء، 13 فبراير 2018 12:41 ص
هشام جنينة يروج الشائعات عبر المواقع الإرهابية.. ونجل سامي عنان يكذبه
هشام جنينة

بتصرفاته المثيرة للجدل يطل علينا المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات الأسبق، عبر الفضائيات والمواقع التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، ليحاول أن يفسد الأجواء ويصنع الأزمات عبر الحديث عن وثائق يمتلكها الفريق مستدعى سامى عنان، في الوقت الذى تخوض فيه القوات المسلحة حربها ضد الإرهاب في سيناء.
 
وفور إعلان جنينة عن مزاعمه جاء الرد الحاسم من القوات المسلحة بالإضافة إلى تكذيب نجل الفريق مستدعى سامى عنان لجنينة في مزاعمه، حيث يستعد نجل الفريق سامى عنان لتقديم بلاغ رسمي ضد جنينة بسبب ترويج الأكاذيب عن والده.
 
الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة العقيد تامر الرفاعي، على موق التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، نشرت بيانا رسميا، ردًا على تصريحات هشام جنينه رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات الأسبق. 
 
وقال المتحدث في منشور له: "في ضوء ما صرح به المدعو هشام جنينة حول احتفاظ الفريق مستدعى سامى عنان بوثائق وأدلة يدعى احتوائها على ما يدين الدولة وقيادتها، وتهديده بنشرها حال إتخاذ أى إجراءات قانونية قبل المذكور، وهو أمر بجانب ما يشكله من جرائم يستهدف إثارة الشكوك حول الدولة ومؤسساتها، فى الوقت الذى تخوض فيه القوات المسلحة معركة الوطن فى سيناء لإجتثاث جذور الإرهاب".
 
وتابع "هو الأمر الذى تؤكد معه القوات المسلحة أنها ستستخدم كافة الحقوق التى كفلها لها الدستور والقانون فى حماية الأمن القومى والمحافظة على شرفها وعزتها، وإنها ستحيل الأمر إلى جهات التحقيق المختصة لإتخاذ الإجراءات القانونية قبل المذكورين".
 
 
بدوره أعلن نجل الفريق المستدعى سامى أنه سيتقدم ببلاغ ضد هشام جنينة، بسبب ترويج أكاذيب عن والده، مشيرا إلى أن تصريحات "جنينة" هي ادعاءات وأكاذيب ضد الجيش المصري.
 
وقال عضو مجلس النواب  مصطفى بكري، في مجموعة تغريدات له عبر حسابه الشخصي على موقع التدوينات القصيرة "تويتر": "اتصل بي الدكتور سمير نجل الفريق سامي عنان منذ قليل ونفى صحة ماصرح به هشام جنينه من ادعاءات وأكاذيب ضد الجيش المصري، وقال انني كلفت محامي والدي لتقديم بلاغ ضد هشام جنينه في أقرب قسم شرطة، وقال إن ماصرح به هشام جنينه يثبت وجود مخطط اخواني قذر يستهدف إشعال البلاد واثارة الفتنة".
 
 
وتابع "بكري": "وقال سمير سامي عنان ان والدي كان شريكا في هذه المرحله فكيف يدعي كذبا علي نفسه والاخرين، وأكد أن والده  ينأى بنفسه عن هذه الاكاذيب وتساءل:  لو كان هذا الكلام صحيحا، لماذا لم يقله بعد يوم او يومين  من قرار استدعاء الفريق سامي عنان، ونفى أكاذيب جنينه حول والده وقال انني زرت ابي اكثر من مره واكد لي انه يعامل باحترام بالغ من الجميع، وقال ان هشام جنينه بادعاءاته واكاذيبه يخدم مخططات الاخوان وأعداء مصر".
 
وتابع النائب مصطفى بكري :"الادعاءات الكاذبه التي أثارها المدعو هشام جنينة ضد قواتنا المسلحه هي حلقة في مؤامرة، تستهدف طعن قواتنا المسلحه في وقت تخوض فيها حربا مقدسه ضد الارهابيين المتآمرين، ولأن حقائق ما جرى من ٢٥ يناير حتي ٣٠ يونيو وقائع يعرفها القاصي والدنيا وقد نشرت تفاصيل ماجري في كتب الجيش والثوره والجيش والإخوان ولغز المشير وسقوط الإخوان والصندوق الاسود لعمر سليمان، وهي أحداث ووقائع نشر الكثير منها للمرة الأولى، ولم يستطع احد لا الفريق سامي عنان ولاغيره أن يكذب هذه الوقائع، وهي كلها وقائع تؤكد حرص جيش مصر العظيم علي امن البلاد واستقرارها والحرص علي شعبها".
 
واستطرد: "لقد قال الرئيس السيسي عن هذه الفترة، إن جيش مصر جيش شريف ، لم يغدر ،ولم يقتل ، وان ماتحمله المشير طنطاوي تنوء عن حمله الجبال ، اما تهديدات الإخواني هشام جنينه فهي جريمه تخضعه للقضاء العسكري ، مصر ستنتصر علي الخونة والمارقين".
 
وقال بكري :"انني اتساءل بأي حق يدعي المدعو هشام جنينه هذا الكلام، وماصحة دليله بأن الفريق سامي عنان قال له هذا الكلام ، انه مخطط إخواني قذر يجب أن يتحمل هشام جنينه مسئوليته كامله ويجب ان يواجه بالفريق سامي عنان حتي تتكشف الحقيقه كاملة".
 
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق