النواب يتصدون لمحاولات مقاطعة الانتخابات الرئاسية.. طارق متولى: مروجو المقاطعة "خونة ضعفاء"

الثلاثاء، 20 فبراير 2018 12:57 م
النواب يتصدون لمحاولات مقاطعة الانتخابات الرئاسية.. طارق متولى: مروجو المقاطعة "خونة ضعفاء"
طارق متولى
مصطفى النجار

استغل أعضاء مجلس النواب توقف أعمال الجلسات العامة للبرلمان حتى بداية شهر مارس القادم، فى حملات لحث المواطنين على المشاركة الفاعلة فى الانتخابات الرئاسية المقرر أن تنطلق للمواطنين فى الداخل يوم 26 من مارس، لمواجهة الدعوات المغرضة لمقاطعة الانتخابات التى أطلقتها جماعة الإخوان الإرهابية وأعوانها بدعم من قطر وتركيا. 
 
قال النائب طارق متولى عضو مجلس النواب عن محافظة السويس، إن مقاطعة الانتخابات لن يصب في صالح المواطن العادي لأن السياسي مع الوقت يدرك قوة المواطن فى تحديد مسيرة الانتخابي وبالتالى يكون حريصًا على الدفاع عن حقوق المواطن طول الوقت، وهو أساس العملية السياسية الديمقراطية، وإذا تخلى الشخص عن حقه في الانتخاب واختيار من يمثله فى الرئاسة او مجلس النواب أم المجالس الشعبية المحلية والأندية والنقابات فبذلك المواطن يتخلى عن كافة حقوقه فى ممارسة حياته الطبيعية، كما انه يساهم بشكل غير مباشر في تنفيذ مخططات أعداء الوطن دون أن يدرى.
 
وأوضح متولى، فى تصريح خاص لـ"صوت الأمة"، أنه شارك بالأمس، فى فعاليات انطلاق حملة "انزل - شارك - صوتك أمانة" بمجمع إعلام السويس التى اطلقها مركز النيل للاعلام بالتعاون مع مديرية التضامن الاجتماعي والمجتمع المدني ، وأكد للمشاركين ان الشباب هم الركيزة الحقيقية لبناء وتقدم المجتمع، مؤكدًا على أن النزول للجان الانتخابات واختيار المرشح الأصلح واجب تجاه الوطن، واصفًا مروجو دعوات مقاطعة الانتخابات بأنهم مجموعة من الخونة الضعفاء الذين فشلوا فى المنافسة السياسية السلمية وانتهجوا العنف كأسلوب حياة لمواجهة الرئيس المنتخب عبدالفتاح السيسي ومعاداة الدولة وهو ما فشلوا فيه لأن الشعب يدرك المخططات لكن الإدراك وحده ليس كافيًا لذلك علينا جميعًا النزول للتصويت.
 
وطالب الشباب بأن ينزلوا للانتخابات ويقوموا بدور فاعل لأنهم حملة رايات السياسة والاقتصاد والثقافة فى المستقبل، قائلا: "من يريد أن يتولى منصبًا قياديًا أو يترقي في عمله فى المستقبل عليه أن يكون عضوًا فاعلًا فى مجتمعه لأن الشخصية لا يتم تجزأتها، فكيف تريد ان تكون مدير في عملك وتقود مجموعة وأنت لا تقوم بممارسة حقك في صندوق الاقتراع فى انتخابات رئاسة الجمهورية التى تعد الأهم فى أى دولة".

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق