رئيس الهيئة الوطنية الأرمينية يكشف لـ"صوت الأمة" سبب جديد حول قطع العلاقات مع تركيا

الجمعة، 02 مارس 2018 11:34 ص
رئيس الهيئة الوطنية الأرمينية يكشف لـ"صوت الأمة" سبب جديد حول قطع العلاقات مع تركيا
ارمن مظلوميان
كتب أحمد عرفة

 

انتهاكات عديدة مارستها تركيا ضد السلطات الأريمينية، كانت سببا كبيرا في أن تتخذ الرئاسة الأرمينية مساء أمس الخميس، قرار بإلغاء كافة الاتفاقيات الخاصة بالسلام مع أنقرة والتي بدأت في 2009.

 

أرمن مظلوميان، رئيس الهيئة الوطنية الأرمينية في مصر، كشف عن وقائع جديدة دفعت السلطات الأرمينية لإلغاء اتفاقيات السلام مع أنقرة، موضحاً أن قضية كاراباخ ضمن إحدى الشروط المسبقة، حيث رفضت تركيا التصديق بسبب غياب الإرادة السياسية، وواصلوا الحصار السياسي والاقتصادي لأرمينيا.

 

وأضاف رئيس الهيئة الوطنية الأرمينية في مصر، في تصريحات خاصة لـ"صوت الأمة" أن تركيا اتخذت قضية كاراباخ كشرط مسبق أساسي وانحازت ودعمت بشكل مباشر العدوان فى إبريل 2016 على أقليم كاراباخ.

 

وأوضح رئيس الهيئة الوطنية الأرمينية في مصر، أن أرمينيا لم تقم علاقات دبلوماسية مع تركيا حتى الآن حيث طالبت تركيا من أرمينيا بالتخلي عن مساعيها على الساحة الدولية من أجل الاعتراف بإبادة الجماعية للأرمن  في العهد العثماني عام 1915، إضافة إلى التخلي عن دعم ارمينيا لاقليم كاراباخ، و في نفس الوقت تقوم تركيا بالدعم الكامل لآذربايجان في هذا الصراع.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الأرمينية، فلاديمير هاكوبيان، قال في وقت سابق خلال بيان له، إن الرئيس الأرمينى سيرج سركسيان أبلغ اجتماعا لمجلس الأمن القومى بأن الاتفاقية بين أرمينيا وتركيا ألغيت، معلنا أن الرئيس سركسيان أعلن أن الاتفاقية باتت باطلة وملغاة.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق