تعرف على أسباب استبعاد "فوربس" لأثرياء السعودية من قائمتها

الأربعاء، 07 مارس 2018 05:15 م
تعرف على أسباب استبعاد "فوربس" لأثرياء السعودية من قائمتها
الوليد بن طلال

استبعدت مجلة "فوربس" الأمريكية رجال أعمال سعوديين كانوا ضمن قائمتها في 2017 لأثرياء العالم من قائمة هذا العام، نظراً لعدم توافر المعلومات عنهم.

وعلى رأس المستبعدين الأمير "الوليد بن طلال" الذي كان ضمن القائمة هو رجال أعمال سعوديين، قبل الاتهامات التي وجهت لهم ضمن حملة مكافحة الفساد، وتوقيفهم في فندق "ريتز كارلتون".

وأشارت مجلة فوربس أن ما لا يقل عن 3 مليارديرات سعوديين بجانب الوليد من قائمتها لعام 2017 احتجزوا في يناير الماضي، مؤكده أنه لميتم  الإفراج عن قائمة رسمية بأسماء الموقوفين، وبسؤال الملحق الصحفي بالسفارة السعودية في واشنطن عن هذا الأمر عن رجال الأعمال الموقفيين، أجاب "أنه ليس لديه معلومات عن أفراد بعينهم، بسبب قوانين الخصوصية السعودية."

 

وتضم قائمة الأثرياء السعوديين لعام 2017، الوليد بن طلال الذي قدرت ثروته بـ 18.7 مليار دولار ، وكان من بين هذه القائمة الأسماء الأتية:

سلطان بن محمد بن سعود الكبير (3.8 مليار دولار)

محمد العمودي (8.1 مليار دولار)

محمد العيسى (2.6 مليار دولار)

صالح كامل (2.3 مليار دولار)

عبدالله الراجحي (1.9 مليار دولار)

عبدالمجيد الحكير (1.2 مليار دولار(

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق