هكذا تتحكم تركيا وقطر في قيادات الإخوان .. عواجيز التنظيم يسعون للسيطرة على الشباب

الخميس، 08 مارس 2018 11:22 م
هكذا تتحكم تركيا وقطر في قيادات الإخوان .. عواجيز التنظيم يسعون للسيطرة على الشباب
محمود عزت القائم باعمال مرشد الاخوان
كتب أحمد عرفة

الأزمة الداخلية للإخوان ظهرت مجددا ، بعدما سعت القيادات الكبرى داخل التنيظيم، السيطرة عليها ومنع الحديث عنها مؤخرا، إلا أن تصريحات الأمين العام لتنظيم لإخوان محمود حسين الأخيرة، التي صدرت خلال الساعات الماضية أشعلتها من جديد.

في هذا السياق، قال طارق البشبيشي، القيادي السابق بجماعة الإخوان، إن التنظيم الآن يعتبر رهينة لدى الدول التي تؤويه و تؤي قياداته مثل قطر وتركيا وبريطانيا، موضحا أن هذه الدول من مصلحتها عدم انهيار التنظيم لأن له وظيفة يقوم بتحقيقها لصالح أهداف تلك الدول وبالتالى كل تلك الملاسنات الإعلامية ليست ذات تأثير خطير على التنظيم.

وأضاف القيادي السابق بجماعة الإخوان،  في تصريحات لـ"صوت الأمة"، أن معظم قواعد التنظيم ذات طبيعة كلاسيكية محافظة ولا ترغب في التمرد والانشقاق وهناك سيطرة من عواجيز الجماعة على تلك الكوادر، متابعا :"لكن الأزمة الحقيقية التي تعيشها الجماعة هى هزيمتها وتراجع تأثيرها ودخولها في طريق مسدود خاصة داخل البلد الأم وهي مصر"

وأوضح القيادي السابق بجماعة الإخوان، أن المرحلة القادمة ستشهد مزيد من الهزائم و الضعف خاصة بعد نجاح الدولة ومؤسساتها الأمنية في تحجيم تأثير الجماعة وملاحقة عناصرها والتعامل الأمنى الحازم و الحاسم مع ما تبقى من فلول التنظيم.

وكان محمود حسين، الأمين العام للإخوان، والهارب في تركيا، خرج خلال الساعات الماضية، ليعلن أنه يرفض الدعوات التي خرجت مؤخرا تطالب بمحاسبة قيادات الإخوان، زاعما أن الخلافات الداخلية للإخوان تم السيطرة عليها مؤخرا.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق