مقاومة الأنسولين لدى مرضى السكر النوع الثاني ترجع إلى الاتصال السيئ لخلايا المريض

السبت، 10 مارس 2018 03:00 ص
مقاومة الأنسولين لدى مرضى السكر النوع الثاني ترجع إلى الاتصال السيئ لخلايا المريض
الأنسولين

أوضحت دراسة حديثة أجراها فريق من الباحثين الفرنسيين بالمعهد الوطني للصحة والأبحاث الطبية، أن مقاومة الإنسولين بين مرضى السكر من النوع الثاني، يرجع إلى الاتصال السيىء لاثنين من عناصر الخلايا هما: الميتوكوندريا وشبكة الاندوبلازمية الداخلية في الخلية.

ولاحظ الباحثون على الفئران المصابة بمرض السكر من النوع الثاني أن عدد التداخلات بين عناصر الخلايا يؤثر على درجة حساسيتها للأنسولين، فكلما تداخلت العناصر بعضها مع بعض تكون الخلايا أكثر حساسية للأنسولين، وعلى العكس كلما انخفضت الاتصالات نجد الخلية أكثر مقاومة للأنسولين.

وأوضحت الباحثة الفرنسية المشاركة في الدراسة جنيفر ريوسو، أن المرحلة القادمة سوف تركز على تنشيط مراكز الطاقة في الخلايا الميتوكوندريا لمقاومة حساسية الأنسولين.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق