مدير الحوسبة السحابية بـIBM لـ صوت الأمة: المبرمجون شريان الحياة لصناعة تكنولوجيا المعلومات.. وبرمجيات الذكاء الاصطناعي رهان المرحلة المقبلة

الإثنين، 12 مارس 2018 05:43 م
مدير الحوسبة السحابية بـIBM لـ صوت الأمة: المبرمجون شريان الحياة لصناعة تكنولوجيا المعلومات.. وبرمجيات الذكاء الاصطناعي رهان المرحلة المقبلة
محمد وائل رضوان مع محررة صوت الأمة
مروة الغول

 

برمجيات الذكاء الاصطناعي والإدراكي هى رهان المرحلة المقبلة، والجيل القادم من المبرمجين هو تكنولوجيا المعلومات وكيفية خدمة الأعمال والتطوير والفرق بين البرامج العادية الموجودة حاليا وبين البرامج المطورة، التي تقدم من خلال الحاضنات التكنولوجية، إلى جانب برامج الذكاء الصناعي والإدراكي، بهذه الكلمات بدأ محمد وائل رضوان مدير خدمات الحوسبة السحابية بشركة IBM، حديثه لصوت الأمة حيث قال إنه حاليا هناك مشاريع قومية ضخمة مثل محور قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة وأنه من ضمن المبادرات الموجوده في خلال تلك الفترة هي «الحاضنات» بصفه عامة.

وأضاف خلال تصريحاته الخاصة، أن هناك تبني لها في القطاع العام والخاص وهناك حاضنات كثيره موجودة في إطار الإنشاء والعمل، لأن فكرة الحاضنات فكرة محترمه جدا قائلا: إنه في IBM حريصون على تنمية وتطوير تلك الحاضنات التكنولوجية.

وأضاف محمد وائل رضوان، أنه من خلال الحاضنات التكنولوجية تقدم خدمة تنموية تستطيع من خلالها الشركات الصغيرة في النمو وزيادة الدخل الخاص، لافتا أن تلك المساهمة ليست اجتماعية فقط ولكنها  اقتصادية بالدرجه الاولي، لأن تلك الشركات عندما تنمو ينمو معها الشركات الصغيره وكذلك   الاقتصاد الموجود في مصر سواء الداخلي أو التصدير للخارج.

وأشار مدير خدمات الحوسبة السحابية، إلى أن هناك عدد كبير من المبادرات  لـ IBM للاشتراك يد بيد مع عدد كبير من الحاضنات التكنولوجية بعضها مع القطاع الخاص وبعضها حكومية وبعضها مع جهات تعليمية مثل جامعة النيل لافتا أن هناك شراكه في حاضنات مع جامعة القاهرة، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، كما أن هناك حاليا شراكة تكنولوجيه مع جامة النيل  في الحاضنه الموجوده بتلك الجامعة موضحا أن تلك  الحاضنه مميزة لأنها تثبت  تكنولوجيا يتم اعتبارها «المستقبل القادم» في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وهي تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والمراحل المتطورة منه، وهي ما يطلق عليها الحوسبه الادراكيه حيث نقوم بتقديم  دعم تكنولوجي كامل للحاضنة Tech Space، وكذلك توفير الادوات والبنيه التحتيه والادوات التي تمكنهم من استخدام الحوسبة الإدراكية.

وتابع المهندس محمد وائل رضوان مدير خدمات الحوسبة السحابية، أن IBM لديها وجهة نظر هامة جدا وهي اعتبار أن من يكتبوا تلك البرامج «المبرمجين» هم شريان الحياه بالنسبه لصناعة الـ IT بمعنى أنهم الأهم داخل IBM لأنهم شريان الحياه  لتكنولوجيا المعلومات بصفه عامه موضحا أن IBM تولى لهم اهتمام كبير جدا،  باتاحه كافه الامكانيات اللازمه من أجل العمل والتطوير وخدمة الشركة والمجتمع بطريقه أفضل.

وذكر المهندس محمد وائل رضوان، أن IBM توفر للمبرمجين حزمة من البرامج والنظم علي الحوسبه السحابيه الخاصه قائلا، إن الحوسبة السحابية هي الاتجاه الجديد أو الـ Trend في عالم تكنولوجيا المعلومات، حيث أن IBM تغيرت كثيرا حيث أن الشركة كانت دائما  معروفة بـ «الهارد وير والسوفت وير» ولكن الآن أصبح لديها  مهمه رئيسيه تعمل على ثلاث  أشياء اساسية حددتها الشركة منذ فتره،وهي حوسبه سحابيه ضخمه جدا، اسمها IBM Cloud، تتضمن ذكاء صناعي متطور يطلق عليه cognitive computing أو الحوسبة الإدراكية، وتلك  الجزء الثاني داخل السحابة لـ IBM أما الجزء الثالث هي  الحديث مع العملاء ومعرفة الحلول التي يريد التعامل معها، وهي الحلول التي يتم تقديمها لتلك الصناعة، فمثلا  الحديث مع الجامعات بطريقه معينه، والنقل بطريقه معينه.

وقال مدير خدمة الحوسبة السحابية، أن هناك تركيز على الحلول المتواجدة في السوق والصناعات الموجوده فيها، لافتا إلى أن محاور العمل «الحوسبة السحابية، الحوسبه الادراكيه»، وذلك لأسواق معينة وأنهم لديهم تقريبا اكثر من مركز للسحابة في جميع انحاء العالم، من اجل توفير خدمة الحوسبة السحابية للعملاء وأن هناك مركز  في جنوب إفريقيا، وقريبا سيكون هناك مركز في منطقة الشرق الأوسط، لأن معظم المراكز متواجدة في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف محمد وائل رضوان، أن براءات الاختراع شئ مهم جدا في IBM، لدينا أكبر عدد من  براءات الأختراع سنويا  في العالم والعام الماضى كان لدي IBM  أكثر من 1500 براءة اختراع فقط في السحابة والذكاء الادراكي خلال عام 2017 فقط و تعطي IBM براءات  هذه الاختراعات للمبرمجين والعملاء الخاصين بها، حتي يستفيدوا من هذا التطور.

وذكر محمد وائل رضوان، أنه غير براءات الاختراع, اصبحت IBM في التغير الجديد تعتمد علي 3 محاور مهمة، المحور الاول هو أن كل شئ عندنا اصبح موجود علي "cloud" وهي ضخمة  جدا اسمها IBM Cloud،  يستطيع  أي شخص الدخول إليها، أو حاضنة أو أفراد بمفردهم، وأصبحت متاحة للجميع.

وتابع: أما المحور الثاني هو أن البيانات أصبح لها أدوات داخل السحابة،  لديها فوائد كتيرة،  فمثلا لو أن هناك شركه أو فرد لديه بيانات كتيرة مخزنة علي السحابه، سيجد بالداخل امكانيات تجعل لديه قدرات لفعل أشياء كتيره جدا والاستفادة منها،  فمثلا «ممكن الشركة أو الأشخاص  المخزنيين لبيانات علي سحابة  IBM، أن تنظمها بطريقة معينة، تستخرج منها بيانات معينة، ترسم بيها منحنيات معينة. كل ذلك أصبح موجود داخل السحابه الخاصة ب  IBM، لذلك السحابة اسمها Data Ready.

أما المحور الثالث  داخل السحابه، هي الحوسبة الإدراكية، بحيث عند الدخول لأخذ تلك البيانات يتم تعلمها وتفهمها Machine Learning  وبعد التعلم، يتم وضع اقتراحات تخلق أفكار جديدة متطورة. 

وأضاف محمد وائل رضوان، أنهم يقومون بتقديم  التكنولوجيا للشباب في الحاضنات التكنولوجيك وتوفير Tech Space البنية التحتية من أجل تقديم برامج متطورة، وكذلك تقديم  الحوسبة السحابية، وإمكانياتها اللازمة لخلق تلك البرامج موضحا أن داخل تلك

 الحوسبة السحابية  ادوات وبرامج مكتوبة مسبقا يستطيع من هم داخل تلك الحاضنات استعمالها حيث أنها تتضمن  برامج وأنظمة للبرمجة العادية، والبرمجة الحديثة وهي البرمجة cognitive التي لن يجدوها في أي مكان أخر، كما أن هناك مساعده بالتوجيه والنصح، من مجرد  تقديم الفكرة إلى أن تصل لمرحلة المنتج الفعلي المستخدم.

وأشار مدير خدمات الحوسبة السحابية، إلى أنهم يقدمون الدعم اللازم والتكنولوجيا اللازمة من أجل الأفكار الجديدة والتي تساعد الشباب المشاركين بحاضنات التكنولوجيا لمساعدتهم  في تطوير أعمالهم وزيادة أرواحهم ومن ثم تطوير الاقتصاد.

 

محمد وائل رضوان مدير خدمات الحوسبة السحابية بشركة IBM فى حواره مع صوت الأمة
محمد وائل رضوان مدير خدمات الحوسبة السحابية بشركة IBM فى حواره مع صوت الأمة

 

محمد وائل رضوان مدير خدمات الحوسبة السحابية بشركة IBM
محمد وائل رضوان مدير خدمات الحوسبة السحابية بشركة IBM

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق