احتفالا بالذكرى 29 لاستردادها.. رفع العلم المصرى على طابا

الأحد، 18 مارس 2018 09:39 ص
احتفالا بالذكرى 29 لاستردادها.. رفع العلم المصرى على طابا
محافظ جنوب سيناء يرفع علم مصر على طابا

احتفلت محافظة جنوب سيناء، بالذكرى 29 لاسترداد طابا، حيث بدأت الاحتفالات، بقيام اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء، برفع العلم المصرى على أرض طابا، بحضور 6 وزراء هم الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور خالد فهمى وزير البيئة، والمستشار عمرو مروان وزير شئون مجلس النواب، والدكتور خالد العنانى وزير الأثار، والدكتور أبو بكر الجندى وزير التنمية المحلية، والدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة.

وأدى الجميع تحية العلم بمنطقة ساحة العلم بمدينة طابا، وعزفت الموسيقى العسكرية "السلام الوطنى"، إيذانا ببدء الاحتفال، وايقاد شعلة النصر فى أعلى نقطة بطابا، وقدم كورال أطفال نويبع عرضا فنيا للاحتفال بهذه الذكرى الوطنية.

وقال اللواء خالد فودة، أن جنوب سيناء شهدت طفرة تنموية فى عهد الرئيس السيسي، حيث تم إقامة عدد من المشروعات الكبرى التى يستشعرها المواطن خلال الفترة القادمة، لافتا إلى أنه  تم افتتاح طريق طابا / نويبع بطول 60 كم وتكلفة 100 مليون جنيه، برفقة الدكتور هشام عرفات وزير النقل، مما يساهم فى تنشيط الحركة التجارية والسياحية، وزيادة حركة الشاحنات، من وإلى ميناء نويبع البحرى، كما أنه جارى رفع الكفاءة الشاملة للطرق بجنوب سيناء، بإجمالى أطوال 260 كم بتكلفة إجمالية 800 مليون جنيه.

كما تم طوير طريق دهب ـ نويبع، والذى تنفذه شركة النيل العامة لإنشاء الطرق، بطول 75 كم، وبتكلفة إجمالية 213 مليون جنيه، والذى بلغت نسبة تنفيذه 40 %، وجارى رفع كفاءة وتوسعة طريق سعال / كاترين بطول 75 كم بتكلفة إجمالية 3.6 مليون جنيه بالتطوير الشامل للطرق فى جنوب سيناء، لافتا إلى أنه تم إنهاء أعمال ازدواج طريق النفق/ عيون موسى بطول 33 كم، كما قامت الهيئة بأعمال إزالة أثار السيول لبعض طرق منطقة جنوب سيناء، بتكلفة إجمالية مقدارها 29.1 مليون جنيه، حيث تم إنهاء الأعمال بنسبة 100 %، وكذلك الانتهاء من تنفيذ أعمال المعابر الأيرلندية، لتقاطع القنوات الصناعية فى أودية (المحاش الأعلى – أم أحيا – المراخ ) بتكلفة 15.8 مليون جنيه، تم نهو المشروع بنسبة 100%.

وأكد المحافظ، أن ذكرى عودة طابا فخر لجميع المصريين، وليس لمواطنى سيناء فقط، موضحا أن شبه جزيرة سيناء مقبرة الطامعين في مصر والتاريخ، يؤكد أن الجيش المصرى وشعب مصر دائما على قلب رجل واحد ضد أى معتدى أو طامع فى حبة رمل من أرضها، لذلك لا بد أن تدرس قصص الكفاح وقصة عودة طابا للأجيال القادمة، على مر العصور، حتى يفتخروا بصلابة أجدادهم، معلنا أنه تقرر تخصيص الحصة الأولى بجميع مدارس جنوب سيناء يوم التاسع عشر من مارس المقبل لتدريس قصة عودة طابا لحضن الوطن حتي تعلم الأجيال القادمة بسالة المصريين وبطولاتهم فى استرداد الأرض سواء بالحروب العسكرية أو الدبلوماسية المصرية.

هذا وقد تفقد المحافظ منفذ طابا البري وأعمال التطوير التى تشمل إقامة مبنى الركاب وصالات الوصول والسفر وساحة انتظار السيارات، وانتهت أعمال المرحلة الأولى بتكلفة 16 مليون جنيه، والتى تتزامن مع انتهاء أعمال تطوير المرحلة الثانية، بتكلفة 27 مليون جنيه.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا