الرابطه العالمية لخريجي الأزهر تعقد مؤتمر صحفيا بماليزيا

الثلاثاء، 20 مارس 2018 04:47 م
الرابطه العالمية لخريجي الأزهر تعقد مؤتمر صحفيا بماليزيا
منال القاضي

 
 عقد فرع منظمة خريجي الأزهر بماليزيا مؤتمرا صحفيًا بالعاصمة كوالالمبور،على هامش حفل العشاء الذي أقيم لتكريم السفير المصري الجديد بماليزيا السفير جمال عبد الرحيم محمد متولي، بحضور أعضاء البعثة الدبلوماسية المصرية، وكبار المسؤولين بالوزراة والشئون الدينية بالدولة، ورؤساء الجمعيات غير الحكومية للعلماء وخريجي جامعات الشرق الأوسط.
 
أكد الدكتور محمد فخر الدين رئيس الفرع خلال فعاليات المؤتمر الصحفي، عمق العلاقات التاريخية القوية المستمرة بين الشقيقتين مصر وماليزيا.
وأشار إلي الدور الذي تلعبه المنظمة في هذا الشأن، دورها في التواصل مع الأزهر الشريف لتوصيل رسالته المعتدلة لجميع المسلمين في أنحاء ماليزيا،مشيرًا إلي تعلق الشعب الماليزي بالزهر، وأنه جاوز عدد الخريجين من طلاب ماليزيا بالأزهر مائة ألف طالب يحتلون مناصب مختلفة ويخدمون ماليزيا بما تعلموه في الأزهر.
 
شارك بالمؤتمر الدكتور ابراهيم الهدهد المستشار العلمى للمنظمة ورئيس جامعة الأزهر الأسبق المتواجد هناك تلبية لدعوة من خريجي الأزهر بماليزيا، للمشاركة برحلة دعوية اكاديمية ضمن الفعاليات والنشاطات الدينية والفكرية التي تقوم بها المنظمة لمساندتها عالميًا وفكريًا وأكاديميًا، بمجموعة من العلماء والخبراء من الأزهر الشريف، يجوبون العالم بأسره بالتعاون مع فروعها بجميع أنحاء العالم.
 
كما أشاد الدكتورعلى عبد الباقى عضو مجمع البحوث الاسلامية فى تصريح خاص لـ«صوت الأمة» بان جولة شيخ الأزهر تعد رسالة هامة ، توقيت ترمى فيه أعداء الدين والدولة التهم ببلادنا أمام العالم  ،ولخلق نوع من الفوضى ودائما الازهر قوة يمثل ودرع مصر الذى قرنت باسم الازهر ،الذى يعلم الناس  اصول دينهم .
 
واشاد عبد الباقى افتتاح المركز الأشعرى لنشر المذهب الأشعرى ،والذى يؤكد مدى رسالة الإسلام فى التعاون بين الناس وقبول الآخر، ولذلك نسعى جميعا للوقف بجوار أزهرنا الشريف ،وأمن وإستقرار بلادنا ،ومن جل ذلك لابد من لمشاركه الفعاله فى جميع الستحقااقت التى تؤدى لصالح البلاد .
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا