الرئيس: استجابة الشعب لتفويض محاربة الإرهاب كان رسالة للعالم.. وكان نفسي ابقى ظابط طيار

الثلاثاء، 20 مارس 2018 08:22 م
الرئيس: استجابة الشعب لتفويض محاربة الإرهاب كان رسالة للعالم.. وكان نفسي ابقى ظابط طيار
الرئيس عبد الفتاح السيسى
كتب أحمد عرفة

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن التفويض الذي طالب به الشعب في 24 يوليو لمحاربة الإرهاب، واستجابة الشعب له كان رسالة للعالم أجمع أن هذا الشعب له رأي آخر، نابع من إرادته  الحرة، وإرادة الشعب ستظل هي الحاكمة.

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال حواره مع المخرجة ساندرا نشأت، قائلاً:" 24 يوليو 2013  كانت إرادة شعب وليست إرادتي، ومن حاول تشويه هذا التفويض هم أصحاب فكر يصطدم مع نفسهم وليس مع الناس فقط.

 وتابع: "أنا محلمتش بأحلام يقظة إنى أبقى رئيس.. كان نفسي أبقى ظابط طيار علشان كده دخلت الثانوية الجوية سنة 70، كنا فى أعقاب حرب 67 وكانت الخسائر بتاعتنا فى مصر فى القوات الجوية كبيرة حتى البشرية، وأنا كنت مخلص الإعدادية ساعتها، والبلد كانت محتاجة وقتها كتير، لأنها كانت فترة قاسية جدا من أقسى الفترات اللى مرت على مصر"

يذكر أن فيلم "شعب ورئيس"، يعرض نبض الشارع ومطالب المصريين أمام الرئيس السيسى، حيث يرد الرئيس على دعم وانتقادات المصريين للقيادة السياسية، كما يكشف أكبر المخاطر التى تواجه مصر وأهمية المشروعات القومية والنتائج التى حققتها الدولة فى ملف محاربة الإرهاب.

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق