عودة الحرائق الغامضة إلى منازل قرية 17 بالحامول في كفر الشيخ بعد توقفها 17 يوما

السبت، 24 مارس 2018 09:59 ص
عودة الحرائق الغامضة إلى منازل قرية 17 بالحامول في كفر الشيخ  بعد توقفها 17 يوما
حريق -صورة ارشيفية

 

سادت قرية 17 التابعة للوحدة المحلية لقرية الأبعدية لمركز الحامول في كفر الشيخ، حالة من الرعب لتجدد الحرائق في 5 منازل بالقرية بعد توقفها  منذ حوالي 17 يوماً عقب تواجد علاء حسنين المعالج الروحاني ، وعضو مجلس النواب الأسبق، وانتقلت سيارتين للدفاع المدني لمحاولة اخماد الحريق التي تشتعل فجأة وتنطفي فجأة بعد أن تلتهم كل محتويات الغرف.

وأكد أحمد حماده من أهالي القرية تجددت الحرائق في منازل نفس العائلة وامتدت لمنازل أخرى بالقرية في موقف غريب ،بعد أن اطمأن الأهالي بإنتهاء الحرائق التي عانوا منها ومازالت آثار الحرائق شاهد عيان على آثارها.

وأضاف السيد الصيفي، أحد أبناء القرية، أن النيران تجددت فى غرف النوم، والمراتب والأسرة، دون توقفها، مؤكداً ألأنه لايعلم سببب الحريق وأن تكراره بمنزله يثير الخوف والرعب.

وأكد محمد سعد عبده ، من الأهالي ، أن القرية شهدت منذ حوالي 24 يوماً اشتعال النيران في  18 منزلاً بالقرية ، وظلت تشتعل ل7أيام متواصلة ، واضطر الأهالي لهجر منازلهم،  ونقل مفروشاتهم بالشوارع ،وهدأت النيران عندما بدأ علاء حسانين، البرلماني السابق بجلسات علاج، ولم ينته حسانين من جلسات العلاج بعدما مشادات كلامية بينه وبين إبراهيم القصاص، عضو مجلس النواب عن الدائرة، على إحدى الفضائيات، مؤكداً إن الحرائق لم تتوقف إلا بعد انتهاء جلسات العلاج، وفسر حسنين اشتعال الحرائق أن الجن تمثل في صورة قطة وأصابها الإيذاء منها فإنتقم بحرق المنازل .

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق