بمباراة الأهلى والفجيرة.. الأسطورة مارادونا فى أول مواجهة أمام فريق مصري

الثلاثاء، 27 مارس 2018 02:00 م
بمباراة الأهلى والفجيرة.. الأسطورة مارادونا فى أول مواجهة أمام فريق مصري
مارادونا
أحمد مسعود

 
يخوض النادى الأهلي، بقيادة حسام البدري، المدير ألفنى للأهلي، مباراة احتفالية أمام نظيره ألفجيرة الإماراتي، بقيادة النجم الأرجنتينى مارادونا، المدير ألفنى للفريق ضمن احتفالات ألفريق الإماراتى بمرور 50 عاما على تأسيسه.
 
 
 
هذه ستكون المباراة الأولى للنجم الأرجنتينى مارادونا أمام فريق مصري، سواء لاعبا أو مدربا، والتى من المنتظر أن تكون احتفالا كبيرا بالنادى الأهلي.
 
وتحظى هذه الاحتفالية، باهتمام كبير، فى ظل وجود أسطورة الكرة العالمية، الأرجنتينى مارادونا، على رأس الجهاز ألفنى لفريق ألفجيرة، والذى يقترب من العودة لدورى المحترفين، حيث يحتل وصافة دورى الدرجة الأولى برصيد 36 نقطة، خلف نادى بنى ياس المتصدر 40 نقطة.
 
الأرجنتينى دييجو أرماندو مارادونا، صاحب الـ58 سنة، أفضل لاعب فى تاريخ كرة القدم.
 
 
لعب فى أربع بطولات كأس العالم، بما فى ذلك بطولة المكسيك عام 1986، قاد "مارادونا" بألفوز على ألمانيا الغربية فى المباراة النهائية، وفاز بجائزة الكرة الذهبية بوصفه أفضل لاعب فى البطولة.
 
وسجل "الأسطورة" فى نفس البطولة فى جولة الربع النهائي، هدفين فى المباراة التى جمعتهم مع منتخب إنجلترا والذى انتهى بهدفين مقابل هدف، وهما الهدفان اللذان دخلا تاريخ كرة القدم، بسبب أن الأول كان عن طريق لمسه بيده المعروفة باسم "يدالإلـه"، والهدف الثانى يتبع كان من (66 ياردة) رأوغ بها لاعبى منتخب إنجلترا الستة، تم اختير ذلك الهدف هدف القرن العشرين.
 
فى عام 1991 تم توقيف "اللاعب الأرجنتيني" 15 شهرا بسبب ثبوته بتعاطى مخدارت الكوكايين فى إيطاليا، وتم ارساله إلى بلاده من كأس العالم 1994 فى الولايات المتحدة بعد ثبوت تعاطيه مادة الايفيدرين، بجانب سلوكياته المتوترة مع الصحفيين.
 
أول مباراة لعبها مع منتخب الأرجنتين عندما كان عمره 16 عامًا، ضد منتخب المجر، وعندما أصبح عمره 18 عامًا، مثل بلاده فى بطولة العالم لكرة القدم للشباب، حين كان نجم البطولة، وفاز بالبطولة بعد هزيمته منتخب الاتحاد السوفياتى بثلاثية مقابل هدف فى الدور النهائي.
شارك مارادونا فى أول بطولة لكأس العالم عام 1982، وفى نفس العام انتقل إلى نادى برشلونة الإسباني، وفى سنة 1983 فاز مارادونا مع نادى برشلونة ببطولة كأس إسبانيا بعد هزيمة ريال مدريد.
 
وبعد ذلك انتقل من برشلونة الإسبانى إلى نادى نابولى الإيطإلى سنة 1984.
وكانت تلك الفترة قفزة نوعية إلى نادى نابولي، حيث فاز الفريق بالدورى الإيطإلى موسمين، وكأس إيطاليا عام 1987، وكأس الاتحاد الأوروبى سنة 1989 وكأس السوبر الإيطإلى عام 1990، كما كان الفريق وصيفًا للدورى الإيطإلى مرتين، فى موسمين.

مسيرته التدريبية:
تدريبه لمنتخب الأرجنتين: وفى 29 أكتوبر 2008 قرر رئيس الاتحاد الأرجنتينى "خوليو غروندونا" أن يكون مارادونا مدربا لمنتخب الأرجنتين بدلا من ألفيو بازيلى المدرب السابق لمنتخب الأرجنتين الذى استقال من منصبه بعد الخسارة أمام تشيلى فى تصفيات مونديال جنوب أفريقيا 2010، وقرر خوليو غروندونا أن يكون سيرجيو تروليو مساعدا لمارادونا، وتحطم الحلم بالخسارة المدوية من المنتخب الألمانى برباعية نظيفة أخرجت فريقه من دور الثمانية.
نادى الوصل: تعاقد لتدريب نادى الوصل الإماراتى فى 2011 ووصل معه لنهائى الآندية الخليجية وتحقيق المركز الثانى قبل أن يقيله النادى فى 2012 وتعيين الفرنسى برونو ميتسو.
 
 
وسوف تشهد مباراة الغد، مشاركة عدد كبير من نجوم الكرة الإماراتية والعربية، حيث سيرتدى عمر عبد الرحمن عموري، والسعودى ياسر القحطانى قميص ألفجيرة، فى مواجهة الأهلى الذى يخوض اللقاء بدون لاعبيه الدوليين المتواجدين مع المنتخب المصرى فى معسكر خارجى استعدادا لكأس العالم، ولن تقتصر الاحتفالية على الجانب الرياضى الكروى فقط، بل هناك احتفالية غنائية بمشاركة عدد كبير من ألفنانين.
 
 
 
وتتضمن احتفالية الغد، تكريم الجيل الأول من أبناء نادى ألفجيرة، وكل رؤساء مجالس الإدارات السابقة الذين تعاقبوا على النادى منذ تأسيسه، إضافة إلى اللاعبين القدامى الذين دافعوا عن شعار النادى فى جميع الألعاب والمنافسات الرياضية، والذين يقدر عددهم بأكثر من 600 لاعب، فى لفتة كريمة، وجدت الإشادة والاستحسان من الجميع، سيتخللها حفل عشاء، بمشاركة بعثة النادى الأهلى المصري.
 
 
 
يذكر أن نادى ألفجيرة تأسس عام 1968، وتم افتتاح استاد ألفجيرة الحإلى فى سبتمبر 1989، وتغير اسم النادى من أهلى ألفجيرة إلى ألفجيرة يوم 25 أغسطس 2006.
 
 
 
ويشارك نادى ألفجيرة، منذ تأسيسه باتحادات الألعاب الرياضية وهي: كرة القدم، الكرة الطائرة وكرة اليد وكرة السلة وتنس الطأولة والسباحة والدراجات وألعاب القوى.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق