"اللي اتكسر ممكن يتصلح".. استعيد ثقة شريك حياتك بخطوات بسيطة

الجمعة، 30 مارس 2018 07:00 م
"اللي اتكسر ممكن يتصلح".. استعيد ثقة شريك حياتك بخطوات بسيطة
الحب
ياسمين أحمد

العلاقة القائمة بين شريكي الحياة أساسها وعمودها الأول هو الثقة المتبادلة بين الطرفين، فهي من أهم الأسباب التي تجعل العلاقة مستمرة، لكن إن حدث من أحد الطرفين خطأ ما، أدى على الأقل لإهتزاز هذه الثقة، وتصبح حينها العلاقة على وشك الانهيار على الرغم من أنه قد يكون الخطأ دون قصد، لذلك قدم موقع"ويكي هاو" خطوات بسيطة يمكن من خلالها استعادة ثقة شريك الحياة من جديد، وهي كالآتي:


تحمل مسؤولية الخطأ واعترف به

الكذب يخرب أساسات الثقة ويزيد الضغط عليك، إن بدأت الكذب ستكون  طوال الوقت خائفا لافتضاح أمرك  لذا كن صادقا وصريحا لمنع الخيانة.


ضع نفسك مكانه

من المرجح أن يكون شريكك غاضبا ويستخدم لغة سلبية، حتى إن كنت تعلم بأنك قد ارتكبت خطأ فقد تلجأ للدفاع بسبب ذلك لتجنب اللوم، من المهم تذكر أن شريكك يعاني من الألم ويحتاج للتعبير عن ذلك.


انصت باهتمام لشريكك

أظهر اهتمامك بمشاعر شريكك وأفكاره عبر إعادة صيغة حديثه لك وتحليله، قم بعد ذلك بتوضيح الشعور الذي يعبر عنه.


أيد مشاعره

من المهم لشريكك أن يشعر بإيصال صوته وفهم معاناته، إن خطأك أدى لفقدان اعتبارك لوجود شريكك، لذا عليك توضيح اهتمامك عبر وصف تأثير سلوكك عليه.


اشرح دوافع ارتكابك لفعلتك

ما الذي دفعك للقيام بذلك الخطأ؟ ولكن فهم المشاعر المسببة لسلوكك قد يدفع شريكك للتعاطف معك ومساعدتك في تجنب تكرار مثل ذلك الموقف مستقبلا.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م