الكلاب الضالة تحتل كورنيش النيل بدمياط وتعترض طريق المواطنين (صور)

الثلاثاء، 03 أبريل 2018 07:00 م
الكلاب الضالة تحتل كورنيش النيل بدمياط وتعترض طريق المواطنين (صور)
كلاب ضالة

تمثل ظاهرة انتشار الكلاب الضالة في شوارع محافظة دمياط، صورة من صور الإهمال والتقصير، ولم يقتصر الأمرعلى انتشارها بقرى المحافظة بل وصلت الظاهرة إلى قلب عاصمة المحافظة وعلى كورنيش النيل، وسط حالة من غضب الأهالي خاصة وأن تلك الحيوانات تعترض طريق التلاميذ والمواطنين وهم في طريقهم إلى مدارسهم وأعمالهم في الصباح الباكر كل يوم.

على كورنيش النيل وعلى بعد أمتار قليلة من مديرية أمن دمياط،  تنتشر الكلاب الضالة، ويقول هاني حواس، أحد المواطنين، «الكلاب الضالة تمنع الأهالي من الذهاب لعملهم، كما تمنع الطلبة من الذهاب إلى مدارس، ورغم مطالبة الأهالي المتكررة بالتصدي لتلك المشكلة إلا أن الوحدات المحلية والطب البيطري لم تحرك ساكنا»، مضيفا أن الكلاب تهاجم المواطنين وتمنعهم من النزول من سياراتهم.

ويضيف طاهر جوهر، أحد الأهالي، أن الكلاب الضالة تتواجد يوميا من الصباح الباكر بطول كورنيش النيل من أسفل الكوبري الجديد وحتي أخر الكورنيش من اتجاه العصر، وتتمركز من فترة الظهيرة وحتى ساعات الفجر في المنطقة المحصورة بين الشارع الحربي وحتي نهاية امتداد الكورنيش، فتتسبب في فزع الكبير والصغير، خاصة وأن منطقة الأبراج السكنية الموجودة في امتداد الكورنيش لا يوجد بها إضائة كافية، مما يعد مكان أمن للكلاب .

IMG-20180403-WA0010
 
ومن ناحيته، قال الدكتور إيهاب شكري مدير عام مديرية الطب البيطري بدمياط، إنه تم تنفيذ حملات مكثفة للقضاء على الكلاب الضالة، خلال الفترة الماضية  بكل مراكز ومدن المحافظة .

وأشار إلى أن حملات مكافحة الكلاب الضالة تقوم باستخدام سم الاستركنين، حسب التجمعات السكنية وتواجد الكلاب الضالة بها، مطالبا الوحدات المحلية والمواطنين بمساعدة الحملات البيطرية في أداء المهام المكلفة بها بسهولة ودون عرقلة مع تكثيف حملات النظافة ورفع القمامة أولا بأول، حتى لا تصبح مناطق تجمع للكلاب الضالة وتسبب خطرا للمجتمع.

وأكد شكري، أن الحملات نجحت في القضاء على عدد كبير من الكلاب الضالة، وهناك تحفظات كثيرة من الإعلان عن الأعداد ورغم ذلك تزداد الشكاوي يوميا من إنتشار الكلاب الضالة.

IMG_٢٠١٨٠٤٠٣_٠٩٥٨٠٩_٣٧٥
 
مضيفا، أنه يتم التعامل فورا بوضع  مادة الإستركنين في المنطقة المحيطة بالواقعة، وبمجرد أن يشمها الكلب أو يقترب منها يموت، وذلك لحين الحصول على موافقة من مديرية أمن دمياط لإستخدام الخرطوش ضد الكلاب الضالة . 

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق