عميد تمريض المنصورة توصى بأهمية سياحة المؤتمرات والسياحة العلاجية بشرم الشيخ

الخميس، 05 أبريل 2018 03:01 م
عميد تمريض المنصورة توصى بأهمية سياحة المؤتمرات والسياحة العلاجية بشرم الشيخ
عميد تمريض المنصورة

استمرت فعاليات المؤتمر الدولى الرابع الذى يقام تحت عنوان " نحو مستقبل مشرق فى التمريض والرعاية الصحية "، خلال الفترة من 3 إلى 6 أبريل 2018 بالمنصورة وشرم الشيخ.

الذي تنظمه كلية التمريض بالتعاون مع كل من مستشفى الأطفال ومركزى الأورام والكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة وجامعتي كيس ويسترن الأمريكية وبى اس جى الهندية.

تحت رعاية الدكتور محمد حسن القناوى رئيس جامعة المنصورة، وتظيم الدكتورة أمينة النمر عميد كلية التمريض جامعة المنصورة الدكتورة وفاء جميل، وكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب الدكتورة وفاء إسماعيل وكيل الكلية للدراسات العليا.

ترأست جلسات اليوم الدكتورة أمينة النمر عميد تمريض المنصورة، الدكتورة وفاء عبد العظيم عميد تمريض قناة السويس فرع الإسماعيلية، الدكتورة ثريا رمضان أستاذ التمريض النفسى بتمريض عين شمس، الدكتورة مروة فتح الله مدرس العناية الحرجة.

وأكدت الدكتورة أمينة النمر عميد كلية التمريض أن المؤتمر تستمر فعالياته بمدينة السلام  " شرم الشيخ " للتشجيع على سياحة المؤتمرات فجامعة المنصورة تتميز بمراكزالطبية ومستشفياتها والتى تعد قلعة الطب فى مصر وبها العديد من مراكز التميز الطبى وبها العديد من البرامج العلاجية الناجحة مثل برنامج زراعة الكلى وبرنامج زراعة الكبد وتحتل مكانة عالمية طبيا ولذلك حرصت إدارة المؤتمر على عقد جلساتها بمدينة السلام لتعريف ضيوف المؤتمر الأجانب بالأماكن والمعالم السياحية.

كما أوصت بالاهتمام  بسياحة المؤتمرات وعقد مؤتمر للسياحة العلاجية بالاشتراك مع العديد من التخصصات مثل الآثار والسياحة والفنادق ،وتضمنت فعاليات اليوم الثالث للمؤتمر محاضرات لكل من الدكتور أشرف  درويش المستشار الثقافى لسفارة مصر بدولة أذريبجان  وقدم عرضا عن الفرص والتحديات لتحقيق الاعتماد فى التعليم العالى واستخدام التكنولوجيا الرقمية فى تحقيق الاعتماد فى المجال التمريضى وبيانات المريض ونظم تسجيل بيانات المريض

كما عرضت الدكتورة لاثا فيدكستان عميد كلية التمريض بجامعة أبولو بالهند  عن الفرص الحيوية فى أمان المريض والأخطاء الطبية التمريضية التى تهم أمان المريض وما هو مدى أهمية أمان المريض  وكيفية تحقيقه .

وقدمت الدكتورة جايا سودا عميد تمريض بى اس جى بالهند الاتجاهات الحديثة فى تعليم التمريض  وكذلك الاتجاهات الحديثة فى البحث العلمى فى التمريض .

كما عرضت الدكتورة ناهد قنديل استاذ ورئيس قسم تمريض العناية الحرجة والطوارىء تاثير السماع الى القرآن على الاستجابة الفسيولوجية للمرضى المسلمين على جهاز التنفس الصناعى  أثناء تواجدهم بالعناية المركزة .

 وعرضت الدكتور مروة فتح الله مدرس تمريض العناية الحرجة  والطوارىء عن استخدام المودل كاتجاه حديث فى تدريب التمريض . 

وعرض الدكتور أحمد هاشم مدرس بقسم التمريض النفسى والصحة النفسية بتمريض المنصورة عن الاضطرابات النفسية والجنسية واستراتيجيات التكيف لدى مرضى الغسيل الكلوى  وهى دراسة تمت داخل مركز الكلى والمسالك البولية ووجدت أن نسبة 96 % منهم يعانون من اضطرابات نفسية وجنسية نتيجة الاصابة بالفشل الكلوى ووجدت أن هناك اختلاف فى استخدام استراتيجيات التكيف بين المرضى

كما عرض الدكتور محمد زورمبا مدرس الصحة النفسية وعضو الهيئة الدولية للتوحد أن هناك أكثر 800 الف طفل لديهم توحد أغلبهم لديهم عجز فى مهارات الحياة اليومية والتواصل والتفاعل الاجتماعى فلابد للتمريض من دورها لمواجهة هذه المشكلة وتأهيل الأطفال ذوى التوحد للاندماج فى المجتمع من خلال برامج تدريبية وتعليمية يطورها القائمون على التعليم التمريضى .

 كما شاركت احدى الخريجات من دولة نيجيريا  وتعمل بولاية كانو النيجيرية  وعرضت بحث عن العوائق فى التخير الآمن للأطفال فى مستشفى مورت الله محمد التخصصى بنجيريا

IMG_0003
 
IMG_0007
 

 

IMG_0025
 
IMG_00311

 

IMG_9897

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق