بعد التهديدات الإسرائيلية.. البرلمان العربي يدين انتهاكات جيش الاحتلال في قطاع غزة

الخميس، 05 أبريل 2018 08:37 م
 بعد التهديدات الإسرائيلية.. البرلمان العربي يدين انتهاكات جيش الاحتلال في قطاع غزة
غزة
سلمى إسماعيل

لازالت الأوضاع مشتعلة في قطاع غزة، فقد حذر جيش الإحتلال الإسرائيلي بالتصعيد ضد القيادات الفلسطينية، وهدد تجاه مسيرات العودة التي يستعد الفلسطينيين لتنظيمها غدا الجمعة، مهددين بإطلاق الرصاص الحي من جديد ضد الشعب الفلسطيني، الأمر الذي دفع  البرلمان العربي إلى إدانه إنتهاكات الجيش الإسرائيلي لحقوق الإنسان.

 

وأشاد رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس النواب في المملكة المغربية الحبيب المالكي،  بدور رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال، في تمثيله للمجموعة العربية في اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي، ودفاعه عن الحقوق الفلسطينية.

وأوضح المالكي، في كلمة ألقاها خلال افتتاح فعاليات المؤتمر السابع والعشرين للاتحاد البرلماني العربى، بمقر مجلس النواب اليوم الخميس، أن عبدالعال حقق انتصارا للقضية الفلسطينية ضد قرار الإدارة الأمريكية بنقل سفارتها إلى القدس، من خلال البند الطارىء الذي تم إدراجه في اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي في مارس الماضي.

وأدان المالكي بشدة الانتهاكات التي أقدمت عليها سلطات الاحتلال في ذكرى يوم الأرض من قتل لأبناء الشعب الفلسطيني، وطالب المجتمع الدولي بتوفير الحماية العادلة للشعب الفلسطيني من أجل توفير ضمانات لحقه المشروع في قيام دولته الفلسطينية, وعاصمتها القدس الشريف، مشددا على أهمية وجود استراتيجية عربية لخوض معركة مصيرية دفاعا عن فلسطين.

في المقابل  حذرت إسرائيل من أنها ستبقي على الأوامر الموجهة إلى جنودها، بإطلاق النار على الحدود مع قطاع غزة في حال حصول استفزازات، في وقت تجري الاستعدادات لتظاهرة حاشدة جديدة، الجمعة.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، الخميس، في تصريحات للإذاعة الإسرائيلية العامة: "إذا كانت هناك استفزازات، سيكون هناك رد فعل من أقسى نوع كما حدث الأسبوع الماضي. لا نعتزم تغيير قواعد الاشتباك".

 وتأتي الدعوات للتظاهر الجمعة، في أعقاب احتجاجات حاشدة قبل أسبوع عند الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل، احياء لـ"يوم الأرض"، تخللتها مواجهات مع القوات الإسرائيلية وأدت إلى مقتل 17 فلسطينيا وإصابة المئات.

ومن المتوقع اندلاع احتجاجات جديدة غدا الجمعة، في ثاني أسبوع من حملة تظاهرات تستمر 6 أسابيع.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق