تعرف على أشهر أكلات شم النسيم فى الإسكندرية (صور)

الأحد، 08 أبريل 2018 03:00 م
تعرف على أشهر أكلات شم النسيم فى الإسكندرية (صور)
شم النسيم بالاسكندرية
الإسكندرية - محمد صابر

تختلف العادات والتقاليد فى مصر باختلاف المناسبة، وأكثر ما يميز المناسبات والأعياد فى مصر أنواع الأطعمة،  فمثلا العيد الصغير يتميز بالكعك والكبير بالذبح وفى شم النسيم الأسماك المملحة " الفسيخ والرنجة والسردين".

وتنتشر في الأسواق كميات كبيرة من أنواع مختلفة من الأسماك المملحة، كما يكثر أيضا الإقبال على البصل والليمون، وقد رصدت " صوت الأمة " أسواق الإسكندرية ومدى إقبال الأهالي على شراء الفسيخ وأسعاره.

وقال الحاج عبده فهمى الشهير بسلطان الفسيخ، إن الأسعار ثابتة كما هى فى العام الماضى لم تتأثر بارتفاع الدولار، حيث تتراوح أسعار الفسيخ من 70 جنيه إلى 140 جنيها، والرنجة من 30 جنيه إلى 60 جنيه، وهناك أنواع كثيرة منها البورى والرشيدى وأيضا الرنجة والسردين.

وأضاف "فهمى" أن الفسيخ من أشهر المأكولات التي ارتبطت بشم النسيم، وأيضا الرنجة مع البصل والليمون، وهناك إقبال كثيف على الشراء.

وأشار فهمي أن وزارة الصحة ومباحث التموين يقومون بدور رقابي جيد فى الإسكندرية لمراقبة الأسواق والقبض على أصحاب المنتجات الغير صالحة للاستهلاك الآدمي.

٢٠١٨٠٤٠٧_١٧٤٩٤٢-816x612
 

وقال محمد على بائع خضار، إن أسعار البصل فى متناول الجميع يتراوح سعره بين الجنيه و4 جنيه حسب العدد، أم الليمون والطماطم  فتشهد ارتفاع فى الاسعار لتغير فصول السنة، وهناك ارتباط بين بيع الفسيخ وأسعار الخضار التي تستخدم في السلطة المتناولة بجوار الرنجة والفسيخ.

وقالت أم إسماعيل أحد الزبائن إن الفسيخ والرنجة  مأكولات شعبىة خاصة بشم النسيم، وهو تقليد أو عادة تم توارثها عن الأجيال السابقة، و له فوائد و أضرار، مؤكده على ضرورة الحذر عند شراء المنتج والتركيز على أن تكون صالحة الاستخدام وغير فاسدة.

 
٢٠١٨٠٤٠٧_١٧٥١٣٤-816x612
 
 
٢٠١٨٠٤٠٧_١٧٥٢٢١-816x612
 
 

وقال مصطفى إبراهيم صاحب محل فسيخ إن الفسيخ أو السمك البورى يمر بـ 4 مراحل لكي يصبح فسيخ؛ المرحلة الأولى عملية الشراء وهى تتم من ثلاث محافظات هم دمياط وبورسعيد وكفر الشيخ، وهناك نوع سمك مزارع وسمك البحر وهو أغلى قليلا، مؤكدًا أن المرحلة الثانية والثالثة هى غسيل السمك بالمياه العذبة جيدًا ثم وضعه فى برميل خشبي ثم بعد ذلك وضع كميات كبيرة من الملح الخشن، والمرحلة الاخيرة يتم نقله إلى برميل آخر ورصه بطريقة منتظمة والفصل بين السمك وبعضه بطبقة من الملح ويتم غلق البرميل جيدا لمدة 20 يوم ووضعه فى مكان جاف وبعد ذلك يتم بيعة.

 
الجدير بالذكر أن بعض الأبحاث العلمية أكدت أن قدماء المصريين كانوا يحتفلون بعيد شم النسيم في الليلة الأولى أو ليلة الرؤيا بالاحتفالات الدينية ثم يتحول مع شروق الشمس إلى عيد شعبي تشترك فيه كل طوائف الشعب، وكان الفرعون وكبار رجال الدولة يشاركون الشعب في أفراحه باعتبار أن شم النسيم هو العيد الذي تبعث فيه الحياة ويتجدد النبات وتنشط الكائنات وتحمل نسمة الربيع رسالة ميلاد الطبيعة، وارتبط هذا العيد بأكلات معينة لفكر حضاري راق للمصريين القدماء يتوافق مع طبيعة هذا العيد، ومنها البيض الملون، والذي أطلق عليه الأوروبيين بيض الشرق، وهو يرمز لخلق الحياة كما ورد في متون كتاب الموتى وأناشيد، أما بالنسبة للفسيخ والسمك المملح، فإنه كان يرتبط بعادات ومعتقدات روحية معينة ويوصف أيضا للوقاية والعلاج من بعض أنواع حمى الربيع.

وايضا  تناول البصل مرتبط بأسطورة شهيرة من أساطير منف القديمة، حيث كان لأحد ملوك مصر طفل وحيد أصيب بمرض خطير وقد عالجه الكاهن الأكبر لمعبد آمون بطيبة بثمرة بصل وضعت تحت رأس الأمير في فراشه عند غروب الشمس وقام بشقها إلى نصفين عند الشروق ووضعها فوق أنفه ليستنشقها فشفي الأمير، وطلب منه وضع حزم من أعواد البصل الأخضر الطازج على أبواب الغرفة وبوابات القصر لطرد الأرواح الشريرة،و ما زالت هذه العادات متبعة حتى اليوم خاصة في صعيد مصر.

٢٠١٨٠٤٠٧_١٧٥٥٤٨(0)-816x612
 
 
٢٠١٨٠٤٠٧_١٨٠١١٥-816x612
 
 


 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق