محافظ بورسعيد: نستمد الروحانيات من عيد القيامة

الأحد، 08 أبريل 2018 03:01 م
محافظ بورسعيد: نستمد الروحانيات من عيد القيامة
اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد

قال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الأحد، إن عيد القيامة ليس للأقباط فقط، بل للمصريين جميعا، مشيرا إلى أنه في عام 2011 كان موجود بالكاتدرائية في أثناء توليه منصب الحاكم العسكري للمحافظة وكان يفكر كثيرا في ما يحدث بمصر حينها.
 
وأضاف "الغضبان" أن اليوم جميع القيادات التنفيذية والشعبية والنقابات والمعاشات وغيرها موجودين بالكاتدرائية ليؤكدون على القيم والأصالة للشعب المصري مشيرا إلى أنه منذ 7 سنوات مضت كانت كل الأجهزة الأمنية من شرطة وجيش كانوا يتمنون أن يأتي هذا اليوم واصبحنا نعيش في استقرار.
 
 
وأوضح محافظ بورسعيد أن ما يجمعنا اليوم هو المحبة التي في قلوبنا جميعا لهدف واحد فقط، مضيفا: « ننتظر هذا اليوم كل عام لشحن روحانيتنا وقلوبنا وننظر إلى بعضنا البعض وهذه الصورة تقتل كل حاقد فإننا جميعنا شركاء في ارض هذا الوطن»، محذرا الجميع من الجيل الرابع والخامس من الحروب التي يتعرض لها أبناء الوطن.
 
 
وأكد "الغضبان" على أن قوة مصر في شعبها ووحدة أبنائها التي لا تفرق بين مسلم ومسيحى، والتي أصبحت نموذج يحتذى به للتعايش والتسامح في العالم كله، فالنسيج المصري نسيج فريد وقوي (مسلم -مسيحي- فرعوني) وفشل جميع أعدائنا في زعزعة تلاحمه واستقراره.
 
وأشار محافظ بورسعيد إلى أن أرض مصر مر عليها العديد من الأنبياء، بالإضافة إلى أنها كانت مهد للحضارات، مضيفا أن أمنا هاجر كانت على أرض مصر، ورحلة العائلة المقدسة مرت على مصر ومنها بورسعيد القديمة "الفرما" التي كانت إحدى محطاتها.
 
 
وقام اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الأحد، بجولة على عدد من كنائس المحافظة، لتقديم التهنئة للأخوة الأقباط بمناسبة عيد القيامة المجيد جيث زار الكاتدرائية بشارع 23 يوليو، وكنيسة ماري جرجس بمدينة بورفؤاد والكنيسة الانجيلية.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق