برلماني يطالب الحكومة بالتعلم من التجربة الصينية بدلًا من زيادة أسعار الأدوية

الإثنين، 09 أبريل 2018 12:30 م
برلماني يطالب الحكومة بالتعلم من التجربة الصينية بدلًا من زيادة أسعار الأدوية
بكر أبوغريب عضة مجلس النواب
مصطفى النجار

قال بكر أبوغريب عضو مجلس النواب، إن شركات الأدوية كل فترة تطلب من الحكومة تحريك الأسعار لبعض منتجاتها بحجة زيادة أسعار الخامات وتكلفة التشغيل للمصانع أو زيادة سعر الدولار وانخفاض قيمة الجنيه، لكن الآن سعر صرف العملات مستقر وأسعار الخامات عالميً مستقر، فما الحجة هذه المرة ولماذا فوجئت الشركات أنها تخسر رغم أن وزارة الصحة وافقت على تحريك الأسعار خلال السنوات الـ3 لماضية مرتين لأثر من ألف صنف دوائي.
 
وكانت قرابة 7 شركات حكومية مدرجة في البورصة وخاصة قد طالبت وزارة الصحة بتحريك أكثر من 100 صنف دوائي لوجود فارق بين سعر لتكلفة والبيع ما يعرض الشركات لمشاكل مالية قد تعجز في المستقبل على الاستمرار في عملها بسبب هذه العسرات.
 
وأضاف أبوغريب في تصريح لـ"صوت الأمة"، أن خامات الدواء عالميًا تتحرك صعودًا وهبوطًا، فهل عندما تتحرك هبوطًا تقوم الشركات بخفض الأسعار، بالتأكيد لا تقوم بذلك وهو أمر غير عادل وغير منطقي، وفى حال موافقة الحكومة على تحريك الأسعار الآن فهى تساعد أصحاب الشركات على التربح، أما بالنسبة لخسائر الشركات الحكومية فكلنا على علم أن سياسة الإدارة بها غير اقتصادية، كما أن الهدف من هذه الشركات ليس الربح وإنما تأمين الإنتاج الدوائي خاصة وقت الأزمات وتشغيل العمالة وهو الأساس من إنشاءها، وعليه فإننا لا نقبل أن نختصر المشكلة في تسعير الدواء.
 
واقترح النائب بكر أبوغريب، أن تقدم الحكومة ممثلة في شركات الأدوية المملوكة للشعب، خطة لزيادة الإنتاج للتغلب على قلة العائد المادى الذي يضمن لها الاستمرار في أداء عملها مع تخفيض مرتبات كبار المسئولين التنفيذيين في الشركات والمصانع على حد سواء والاهتمام بالترويج للمبيعات واتباع أسلوب جديد في طرح العقاقير الدوائية منخفضة السعر، لافتًا إلى ان الصين كدولة شجعت الإنتاج منخفض التكلفة لزيادة المبيعات وقامت بفرض نفسها على أسواق العالم أجمع وأصبحت الاقتصاد الثاني عالميًا بعد الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن أزاحت اليابان على المركز الثاني، وعلينا أن نتعلم من التجربة الصينية لإنتاج الدواء وتسويقه وبيعه.
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق