«التنمية المحلية» تنفي وجود شبهات حول اختيار القيادات والبرلمان يرد: «لدنيا أسماء بعينها»

الخميس، 12 أبريل 2018 02:30 م
 «التنمية المحلية» تنفي وجود شبهات حول اختيار القيادات والبرلمان يرد: «لدنيا أسماء بعينها»
البرلمان

قال اللواء حمدى الجزار، الأمين العام للإدارة المحلية بوزارة التنمية المحلية، إن الوزارة ملتزمة بكل المعايير والضوابط التى تنظم اختيار القيادات المحلية على مستوى جمهورية مصر العربية، ولا توجد وساطة ولا محسوبية، مؤكدا أنه شخصيا فى الوزارة لا يعرف أى نتائج أو أسماء، وما يروج بخلاف ذلك غير صحيح.
 
وعلق "الجزار"، في كلمته خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب اليوم الخميس،  علي ما أثير خلال جلسة اللجنة بالأمس، من بعض النواب  عن عدم الإلتزام بضوابط ومعايير اختيار القيادات المحلية، ومطالبات بوقف المسابقة الأخيرة، قائلا: "هذا أمر غير صحيح وغير منضبط".
 
.
وأشار الجزار إلى أنه اجتمع مع وزير التنمية المحلية، اللواء أبو بكر الجندى، اليوم، وأقسم الوزير له بأن ما أثير من شبهات حول مسابقة اختيارالقيادات المحلية الأخيرة غير صحيح، وأنها تتم وفق المعايير والضوابط، مستطردا: "الوزير أقسم بالله أن مفيش أى نتائج ظهرت فى المسابقة وكلها أرقام بدون أى أسماء، وأى حد يقول إنه يعرف أسماء من النتيجة غير صحيح".
 
وعقب على حديثه المهندس أحمد السجينى، رئيس لجنة الإدارة المحلية، بأن ما تم إثارته من قبل النائب سلامة الجوهرى، بالأمس، هى حجج  محددة وحديث عن أسماء بعينها تم اختيارها بدون الإلتزام بمعايير أكاديمية ناصر العسكرية، ومن ثم كان يجب أن يتم الرد عليها بشكل رسمى من خلال الحكومة، خاصة أنه تم إثارته فى الجلسة العامة ببيان عاجل، وأيضا مناقشته وإثارته فى لجنة نوعية.
 
وعقب اللواء حمدى الجزار، بالتأكيد على أن الوزارة ردت بشكل رسمى على رئيس المجلس الدكتور على عبد العال، بالضوابط والمعايير التى يتم على أساسها اختيار القيادات المحلية، على مستوى الجمهورية، وآليات وضوابط المسابقة الأخيرة التى تجريها الوزارة.
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق