كشفته تحريات المباحث ..

صاحب محل تليفونات محمول يدعي اختطافه للهروب من مديونياته في الإسماعيلية

الجمعة، 13 أبريل 2018 10:45 ص
صاحب محل تليفونات محمول يدعي اختطافه للهروب من مديونياته في الإسماعيلية
العميد احمد عبدالعزيز مدير مباحث الاسماعيلية

نجحت الأجهزة الأمنية بالإسماعيلية بالاشتراك مع ضباط مباحث مركز أبوصوير فى كشف غموض واقعة بلاغ  باختطاف صاحب محل محمول بدائرة المركز وسرقة أمواله وأوراقه ومتعلقاته الشخصية وشيكلت بنكية.

وكان اللواء محمد على حسين مدير أمن الإسماعيلية، تلقى اخطارا من العميد هشام مروان مأمور مركز أبوصوير، يفيد بورود بلاغ من "حسن .م. ح" 21 عاما عامل بمحل إكسسوارات محمول مقيم المستقبل ــ دائرة المركز  بسؤاله قرر أثناء استقلاله السيارة ملاكى ماركة لانسر سوداء اللون قيادة" أحمد .س" 34 عاما صاحب محل لبيع الهواتف المحمولة ــ مقيم حى السلام ــ دائرة قسم ثان وفى طريقهما لمدينة الزقازيق لتوريد مبالغ مالية قيمة مستحقات للموردين ، فوجئ بسيارة تعترض طريقهما يستقلها مجهولون أسفل الكوبرى العلوى طريق الإسماعيلية / الزقازيق الزراعى، وطلب منه قائدها الفرار بالحقيبة وبداخلها المبالغ المالية وشيكات وأوراق خاصة بالتعاملات.

 

وأضاف أنه لم يتبين السيارة مرتكبة الحادث أو مستقليها، حال عودته للسيارة بعد فترة من الوقت لإستبيان الأمر، فوجئ بوجود السيارة التى كان يستقلها، وعدم وجود قائد وهاتفه، كسر الزجاج الأمامى لها، علل ذلك بتعرض قائد السيارة لواقعة إختطاف.

على الفور تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد احمد عبدالعزيز مدير المباحث الجنائية ضم العميد مدحت منتصر رئيس المباحث الجنائية والرائد احمد عبداللة رئيس مباحث ابوصوير ومعاونيه النقباء محمد جمال ومحمد ادريس معاونى المباحث.

أوكل لفريق البحث سرعة القبض على المتهمين وضبط واستعادة المسروقات وتقديمهم للنيابة العامة.

دلت تحريات فريق البحث من خلال فحص الكاميرات، خلافات المجنى عليه، ومناقشة الشهود وبجمع المعلومات وإجراء التحريات فقد أكدت التحريات عدم صحة ما رواه المبلغ  وكشفت التحريات عن حقيقة الواقعة حيث ان المجنى عليه والمبلغ باختطافه " أحمد .س "، سبق إتهامه فى عدد من القضايا بتهم "اداب عامة ،نصب "ومطلوب التنفيذ عليه فى قضيتين.

واضافت التحريات أنه دائم الحصول على بضاعته من الهواتف المحمولة وإكسسواراتها وكروت الشحن { نظام الآجل ــ شيكات }  وانه متعثر مادياً ــ وفى إطار سعيه المحموم لإبطال صلاحية تلك الشيكات قام بالإتفاق مع المبلغ على إختلاق واقعة تعرضه للإختطاف من قبل مجهولين ، فى إطار تنفيذ ما إنتوى إليه قام الثانى بكسر زجاج السيارة إمعاناً فى تأكيد الواقعة ، يعقبها ظهور المجنى عليه والإدعاء بقيام مجهولين بإختطافه وإكراهه على التوقيع على شيكات وإيصالات أمانة.

وبمواجهة المبلغ بما توصلت اليه تحريات فريق البحث اقر بصحتها ووأضاف بعلم شقيقه "محمد .س. ر" 33 عاما شريك بالمحل مقيم ذات العنوان بإخفائه دون الاشتراك فى الواقعة ، بإستدعائه أقر بمضمون التحريات وما قرره المبلغ .

تم التحفظ على المبلغ وتحرر المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيق.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق