الصحف السورية: التصدي للعدوان الثلاثي نقطة تحول لدمشق كما حدث مع القاهرة

الأحد، 15 أبريل 2018 12:09 م
الصحف السورية: التصدي للعدوان الثلاثي نقطة تحول لدمشق كما حدث مع القاهرة
بشار الأسد

 شبهت الصحف السورية الصادرة الأحد الضربات التى وجهتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا فجر السبت وتصدت لها الدفاعات الجوية بـ"العدوان الثلاثي" الذى تعرضت له مصر فى العام 1956، معتبرة أن ذلك سيشكل نقطة تحول فى مسار الحرب.

وذكرت صحيفة الوطن القريبة من السلطات فى افتتاحيتها "عام 1956 انتصرت مصر على بريطانيا وفرنسا وإسرائيل، وفى الأمس انتصرت سوريا على هذه الدول ذاتها، وأضيف إليها الولايات المتحدة الأميركية".

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر السبت ضربات عسكرية على أهداف عدة فى سوريا ردا على هجوم كيميائى اتهمت دمشق بتنفيذه فى مدينة دوما وتسبب قبل اسبوع بمقتل اكثر من اربعين شخصاً، وفق مسعفين وأطباء.

وتصدت الدفاعات الجوية وفق ما أعلنت قيادة الجيش السورى السبت لنحو "مئة وعشرة صواريخ باتجاه أهداف سورية فى دمشق وخارجها.. وأسقطت معظمها".

وتابعت صحيفة الوطن "بعدوانهم على دمشق، وقع الغرب على ورقة هزيمتهم النهائية، وخرجت دمشق من العدوان الثلاثى عليها أكثر قوة، وبات الرئيس الأسد اليوم أكثر من أى وقت مضى، زعيماً عربياً وأممياً" مشيرة الى انه " بات +ناصرا+ جديدا" بالاشارة الى الرئيس المصرى الراحل جمال عبد الناصر.

واعتبرت أنه "بعد هذا الفصل من مسرحية الغطرسة الأميركية التى يقودها ترامب بدأت سوريا وحلفاؤها بتدشين مرحلة جديدة".

وأعلن الجيش السورى مساء السبت سيطرته الكاملة على الغوطة الشرقية إثر اخراج آخر مقاتلى الفصائل من مدينة دوما.

اعتبرت صحيفة البعث الناطقة باسم الحزب الحاكم فى افتتاحيتها "هذا الثبات المبدئي...هو الذى دفع إلى العدوان الثلاثى 2018، العلامة التى ستميّز القرن 21 بما سينجم عنه من انتصار، كما ميّز العدوان الثلاثى على مصر".

وتابعت "سوريا المنتصرة بقيادة الرئيس الاسد وفى العدوان الثلاثى عليها ستسهم من جديد فى رسم صورة مستقبل المنطقة والعالم".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا