أحدث الطرق للنصب باسم الكنيسة بعد تحذيرات من جمع التبرعات

الجمعة، 20 أبريل 2018 04:01 م
 أحدث الطرق للنصب باسم الكنيسة بعد تحذيرات من جمع التبرعات
نصب
ماريان ناجى

حذرت الكنيسة فى أكثر من بيان لها من جمع التبرعات بأسمها ووجهت المتبرعين لمقر الأديرة وبموجب إيصال مختوم ورسمى حتى لا يتم جمع المال باسم الكنيسة دون علمها.

 

وأكدت مصادر كنسية لـ"صوت الأمة" أن هناك بعض الشخصيات يقومون بجمع التبرعات من بعض الأسر المسيحية وينسبون نفسهم للكنيسة دون أن تعلم الكنيسة بهذه المبالغ شىء أو حتى تكلفهم بجمع التبرعات ، ويتم كشف هذا الأمر عن طريق أتصال الأسر بالكنيسة للتأكد من وصول أموال التبرعات " العشور" ومن هنا ينكشف الأمر.

 

وتابعت المصادر لـ"صوت الأمة" أن الكنيسة فى الأغلب لا تقوم بإبلاغ الشرطة وتسامح فى هذا الأمر ، ولكن الأمر يستحق التدقيق من كل متبرع للكنيسة من أبنائها وذلك عن طريق الحصول على ايصالات مختومة من الكنيسة ، أو التبرع بشكل مباشر في الكنيسة أو بالتواصل مع راعى الكنيسة المعروف لدى أهل المنطقة حسب توزيع الكنيسة الجغرافى من أجل ضمان وصول التبرعات لمستحقيها من أخوة الرب من الفقراء والمحتاجين ، دون استغلال هذه الأموال من شخصيات الكنيسة لا تعلم شىء عنهم

 

والعشور فى المسيحية مثل الزكاه في الإسلام، فمن خلالها تخدم الكنيسة الفقراء والمحتاجين والمرضى ، فكل الخدمات الكنسية  تقوم على العشور كمصدر أساسى ورئيسي، ويندرج تعريف العشور على تخصيص جزء من دخل الشخص للكنيسة وتقوم الكنيسة بصرفه على خدمات الفقراء والمحتاجين وهم الذين يطلق عليهم فى المسيحية "إخوة الرب".

 

يشار إلى أن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية أصدرت بيانا عنها منذ أيام يؤكد عدم تكليف أحد بجمع تبرعات لدير الأنبا موسى الأسود بطريق العلمين ونص البيان على الآتي:

 

ينوه الأنبا ماركوس الأسقف العام لكنائس حدائق القبة والوايلي والمشرف على دير القديس الأنبا موسى طريق العلمين إلى أنه لم يكلف احدا بجمع تبرعات للدير، وأن التبرع متاح لمن يرغب داخل الدير فقط وبموجب إيصال معتمد ومختوم بخاتم الدير، وليس للدير اى حسابات بنكية في أي من البنوك المصرية أو في غيرها، كما ننوه إلى أنه لا يوجد من بين رهبان الدير من يخدم فى ايه خدمة او كنيسة خارج الدير والدير كذلك ليس له مقر خاص به خارج الدير.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق