اشتعال معركة تكسير العظام بين «الأبيض والأحمر»

الثلاثاء، 24 أبريل 2018 06:00 م
اشتعال معركة تكسير العظام بين «الأبيض والأحمر»
إكرامى
أسماء عمر

الزمالك يسعى لخطف إكرامى ومتعب بعد فشل ضم عبدالله السعيد وأحمد فتحى.. والأهلى يفاوض محمد إبراهيم ومصطفى فتحى
 

دخل الصراع التقليدى بين قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك، مرحلة جديدة من نوعها، تعتمد فى الأساس على سياسة تكسير العظام، حيث يسعى كل ناد لهدم نظيره من الداخل وإغراء لاعبيه بالأموال.  وفقًا لم زعمه المستشار مرتضى منصور رئيس القلعة البيضاء، فقد بدأ الأهلى هذه الحرب بالتفاوض مع أحمد الشناوى حارس مرمى نادى الزمالك، بعد تراجع مستوى حراس مرمى المارد الأحمر فى الاونة الأخيرة قبل تألق «شناوى» الأهلى.  الحرب الشرسة زادت من حدة المنافسة بين القطبين ونرصد فى السطور التالية مظاهر هذا الصراع.

عبدالله السعيد 
الأزمة الأشهر والتى أحدثت صدعًا كبيرًا بين القطبين، بعد أن وقع صانع ألعاب الأهلى لنادى الزمالك مع اقتراب نهاية عقده فى القلعة الحمراء، قبل أن يوقع للنادى الأهلى أيضًا الذى سارع بتمديد عقد عبدالله السعيد وتوثيقه فى اتحاد الكرة.  قرارات السعيد جاءت بالسلب على اللاعب أيضًا الذى عاقبه الأهلى فور تمديد تعاقده بعرضه للبيع، وعدم الاستعانة به فى مباريات الفريق المتبقية إلى نهاية الموسم، وهو ما يعنى ابتعاد اللاعب عن المشاركة فى المباريات حتى كأس العالم فى يونيو المقبل.

أحمد فتحى

أكد مرتضى منصور، أن نادى الزمالك دخل بالفعل فى مفاوضات جادة مع أحمد فتحى ظهير أيمن النادى الأهلى، حيث أكد المستشار أن عبدالله السعيد صانع ألعاب الأهلى كان وسيطًا فى اتمام الصفقة عقب توقيعه للزمالك، إلا أن الأزمة المادية التى مر بها النادى الأبيض بعد الحجز على الخزينة تسببت فى فشل الصفقة ليجدد فتحى للنادى الأهلى.

 

عماد متعب 
فى مفاجأة غير متوقعة كشف نادر شوقى وكيل اللاعبين، أن عماد متعب، مهاجم النادى الأهلى السابق المحترف ضمن صفوف فريق التعاون السعودى، دخل معه مسئولو الزمالك فى مفاوضات شفهية من أجل الحصول على خدماته خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة عقب انتهاء إعارته فى الدورى السعودى.
وقال شوقى، فى تصريحات إذاعية: «المفاوضات مع متعب فى الوقت الحالى تعتبر محاولات من الزمالك لجس نبض اللاعب، الذى رفض ارتداء القميص الأبيض من قبل، وإن كان متعب قرر عدم إعلان اعتزاله فى نهاية الموسم الجارى، وسيستمر فى الملاعب لموسم أو موسمين آخرين، لكنه لم يحدد وجهته القادمة بعد».
 
أحمد الشناوى
كشف مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك أن إدارة الأهلى برئاسة محمود الخطيب، دخلت فى مفاوضات جادة مع أحمد الشناوى حارس العرين الأبيض، وذلك قبل مباراة القمة الماضية، والتى انتهت بفوز الأهلى بثلاثية نظيفة. 
رئيس الزمالك خلال مؤتمر صفقة القرن، كشف أن تعاقد الزمالك مع السعيد جاء بسبب بدء الأهلى لهذه المعركة والتفاوض مع لاعبى الفريق الأبيض.
 
إكرامى 
 
يعيش شريف إكرامى، حارس مرمى النادى الأهلى، فترة صعبة فى الفريق الأحمر، حيث خرج من حسابات المدير الفنى للفريق حسام البدرى، وحل بدلا منه محمد الشناوى فى حراسة عرين الفريق.
مسئولو القلعة البيضاء، نجحوا فى التواصل مع إكرامى لضمه فى الفترة المقبلة، مستغلين الصراع بين اللاعب والجهاز الفنى للفريق، خاصة بعد خروجه من حسابات الجهاز الفنى للمنتخب بناءً على استبعاده من الأهلى. 

محمد إبراهيم
ردًا على صفعة عبدالله السعيد، تناثرت الأنباء عن دخول النادى الأهلى فى مفاوضات جادة مع محمد إبراهيم صانع ألعاب نادى الزمالك، والذى يعتبر البديل الشرعى لعبدالله السعيد داخل الملعب. 
واستغلت إدارة الأهلى الفترة السيئة التى يعيشها صانع ألعاب الزمالك داخل النادى، بعد دخوله فى أزمات عدة مع الإدارة برئاسة مرتضى منصور. 
 
مصطفى فتحى
 
تناثرت الأنباء حول ترقب مسئولى الأهلى صفقة انتقال مصطفى فتحى صانع ألعاب الزمالك والمنتخب الوطنى لنادى التعاون السعودى، بحيث يتم الدخول فى مفاوضات لضم اللاعب فى حالة تفعيل بيعه للفريق السعودى فى الموسم المقبل.
وانتقل مصطفى فتحى لصفوف التعاون السعودى بشكل رسمى، على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد مقابل مليون و400 ألف دولار، مع وجود بند بأحقية التعاون فى شرائه بشكل نهائى مقابل 3.6 مليون دولار بعد نهاية الإعارة، على أن يحصل الزمالك على 10 ٪ من عائد بيعه مستقبلا، ويتم تفعيل هذا البند فى حالة تفعيل التعاون لبند شراء اللاعب بشكل نهائى.
ووفقا لمصدر داخل جهاز الكرة بالأهلى فإن ناديه يرحب بضم مصطفى فتحى، الذى يعد واحدا من أبرز مواهب الجيل الحالى فى الكرة المصرية، كاشفا أنه سيمثل إضافة كبيرة للفريق الأحمر حال النجاح فى ضمه، مشددا أن بيع الزمالك للاعب شرط الدخول فى مفاوضات لضمه، خاصة أن انتقاله حاليا للتعاون على سبيل الإعارة وليس بصيغة البيع النهائى.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق