لو كله بالأوامر و مفيش تفاهم.. طرق التعامل مع الأب الديكتاتور الحوار الهادئ والمناقشة المثمرة

الثلاثاء، 24 أبريل 2018 05:00 م
لو كله بالأوامر و مفيش تفاهم.. طرق التعامل مع الأب الديكتاتور الحوار الهادئ والمناقشة المثمرة
ياسمين أحمد

أكثر ما يهم الوالدين في حياتهم أن يروا ابناءهم في أحسن حال و أفضل منهم ،وقد تكون الطريقة التي يعبر بها بعض الآباء تحمل نوع من القسوة و التحكم، الذي قد يضر الأبناء دون قصد، خاصة في مرحلة عمرية معينة يشعر الابن أن هذا نوعا من التحكم الذي لا يعجبه، لذلك قدم موقع"ويكي هاو" بعض الطرق للتعامل مع هذا الوالد المتحكم عن طريق الآتي:


تمييز السلوكيات التحكمية

كثير من الآباء يتعاملون مع ابناءهم بطريقة تشبه التحكم، ويستخدم الأشخاص المتحكمين بعض التقنيات للتحكم في الآخرين وقد تكون تلك التقنيات واضحة أو مستترة، تتراوح تلك السلوكيات بين النقد اللاذع إلى التهديدات المستمرة.


تحمل مسؤولية أفعالك

على الرغم من أن والديك أو أحدهما قد يكون متحكما، إلا أنك مسؤول تماما عن كيفية التعامل مع ذلك، أنت من يقرر ما إذا كنت ستسمح لهما بفرض القرارات عليك أو ما إذا كنت ستتصدى إليهما بالحوار الهادئ والمناقشة المثمرة ، أنت أيضا المتحكم فيما إذا كنت ستتفاعل مع الأمر بطريقة محترمة أم ستسمح لنفسك بالاستياء وتصعيد الموقف.


لا تكن مهووسا بإرضاء والديك

وظيفة الوالدين هي التأكد من أنك تنمو كشخص سعيد وسليم ومحترم ووظيفتك هي أن تكون إنسانا سعيدا وسليما ومحترما، فإذا كان ما يسعدك لا يتوافق مع تطلعات أهلك يجب أن ترضي نفسك  وفي نفس اوقت تحاول اقناعهم بالقناعات التي اخترتها في حياتك .

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق