إصابة عبدالله المحيسني القاضي الشرعي لجبهة النصرة في محاولة اغتيال بسوريا

الجمعة، 27 أبريل 2018 01:07 م
إصابة عبدالله المحيسني القاضي الشرعي لجبهة النصرة في محاولة اغتيال بسوريا
عنتر عبداللطيف

ترددت أنباء عن إصابة عبدالله المحيسنى المفتي الشرعي لجبهة النصرة فرع تنظيم القاعدة في سوريا واصابته بجروح خطيرة فى واقعة الاغتيال .

كانت قناة الجزيرة القطرية قد استضافت المحيسنى عدة مرات ليدافع فيها عن عن قطر مؤخراً بفتوى فى "الهاشتاجات" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" زاعما : "بل أقول الشعوب المسلمة ترفض محاصرة شعب مسلم ..."

تابع المحيسنى : "ولإخواننا في قطر يكفيكم أننا هنا في سوريا نسمع عجائز الشام يدعون لكم، فهي رسالة لكل من وقف مع المظلومين وأعان على نوائب الدهر أن الله لن يضيعك ولو كاد لك الناس".وفق قوله.

وكان المحيسنى يؤم الجامع القطري في مكة المكرمة، ثم انتقل للإقامة بقطر، وشارك عام 2012 في الدوحة بمؤتمر الثاني لرابطة علماء المسلمين والذي  جرى  كان بعنوان "أحكام النوازل السياسية".

وكانت مصر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين قد اتفقوا على تصنيف «59» فرداً و«12» كياناً في قوائم الإرهاب المحظورة لديها من بينهم السعودي عبدالله محمد سليمان المحيسني.

المحيسنى من مواليد مدينة بريدة في منطقة القصيم وحصل على الماجستير في تخصص الفقه المقارن من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.كما حصل على الدكتوراه وكان عنوان رسالته "أحكام لاجئي الحرب في الفقه الإسلامي" و ذهب إلى سوريا ما بين شهري أغسطس و أكتوبر من عام 2013.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق