مستشارة ميانمار تسمح للمنظمات الأممية بالدخول لإعادة الروهينجا لبلادهم

السبت، 28 أبريل 2018 02:11 م
مستشارة ميانمار تسمح للمنظمات الأممية بالدخول لإعادة الروهينجا لبلادهم
مستشارة ميانمار
وكالات

تسعى مستشارة ميانمار أونج سان سو تشي، إلى علاقة جديدة مع منظمات الأمم المتحدة بالسماح للأخيرة بدخول ميانمار، بهدف إعادة الروهينجا إلى بلادهم.

وذكرت صحيفة الجارديان البريطانية، أن الزعيمة الميانمارية تأمل فى استعادة سمعتها من خلال السماح للمنظمات المعنية بحقوق الإنسان، والتنمية التابعين للأمم المتحدة بدخول ميانمار، للتمهيد لعملية إعادة واسعة النطاق للروهينجا.

وأوضحت أنه فى خطوة استثنائية، يسافر دبلوماسيون بارزون ممثلين عن الدول الـ15 الأعضاء فى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، إلى بنجلاديش وميانمار، بدءا من اليوم السبت، لزيارة مخيمات اللجوء قبل أن يلتقوا بأونج تشى.

ويذهب الدبلوماسيون عبر طائرتهم المروحية إلى إقليم راخين الميانمارى حيث وقع ما وصفته الأمم المتحدة بـ "التطهير العرقى " .

وعبّر مساعدو الزعيمة الميانمارية عن أملهم فى أن يجنى عرض سان سو تشي، المتعلق بتغييرات سياسية داخلية فى تعزيز موقفها، وأن يمثل تعيين مبعوث جديد للأمم المتحدة لحل الأزمة، نقطة تحول فارقة فى علاقاتها مع المجتمع الدولي.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق