عريقات: «صفقة القرن» مرفوضة ولم يصلنا أى جديد بشأنها

الأحد، 29 أبريل 2018 09:55 ص
عريقات: «صفقة القرن» مرفوضة ولم يصلنا أى جديد بشأنها
صائب عريقات

 أكد صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن كل ما يطرحه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب وما يتحدث عنه لاحقا عن صفقة القرن هو "خارج إطار الواقعية والقبول الفلسطينى، ما دامت القدس عاصمة لإسرائيل بالنسبة له"، وقال "لم يصلنا أى شيء جديد بهذا الشأن".

يأتى ذلك ردا على التقارير الإسرائيلية التى كشفت عن عزم الإدارة الأمريكية طرح خطتها للسلام "صفقة القرن" عقب افتتاح السفارة فى القدس يوم 14 مايو المقبل.

وشدد عريقات - فى حديث لإذاعة "صوت فلسطين" اليوم الأحد، على أن خروج ترامب عن القانون والمرجعيات الدولية "جعله خارج اللعبة"، مضيفا "ترامب عزل نفسه عن السلام، ولا يمكن أن تكون إدارته وسيطا أو شريكا فى عملية السلام، ما لم تغير موقفها بشأن القدس".

وتابع: إن الولايات المتحدة «قطعت المساعدات عن الشعب الفلسطينى والاونروا، وهناك قرار خطى بإغلاق مكتب منظمة التحرير التى تعتبرها إرهابية، واعترفت بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مستدركا "أمام كل ذلك لا يجب أن نسقط بالوهم إمكانية أن يكون لديها شيء متوازن يقدم».

وتساءل أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير :"ما الذى تبقى أن يطرحه ترامب دون القدس واللاجئين"، مؤكدا أنه لا يمكن للشعب الفلسطينى أن يقبل بدولة فلسطينية دون أن تكون القدس عاصمة لها.كما جدد التأكيد أن الإدارة الأمريكية هى "جزء من المشكلة وليست الحل".

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا