غرفة القاهرة توقع بروتوكول تعاون مشترك مع «بافوس القبرصية»

الأربعاء، 02 مايو 2018 03:05 م
غرفة القاهرة توقع بروتوكول تعاون مشترك مع «بافوس القبرصية»
لحظة توقيع البروتوكول

وقعت غرفتا القاهرة وبافوس القبرصية، بروتوكول تعاون مشترك، يستهدف زيادة التبادل التجاري والاستثمارية بين البلدين.
 
جاء ذلك اليوم الأربعاء خلال زيارة وفد غرفة تجارة وصناعة بافوس برئاسة أندرياسد يمترياديس،  والوفد المرافق له لغرفة القاهرة لبحث سبل جديدة لزيادة التبادل التجاري والاستثماري بين البلدين.
 
وقال المهندس إبراهيم العربي نائب رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة، في كلمته التي ألقاها بالنيابة عنه سامح زكي عضو مجلس إدارة غرفة القاهرة، إن مصر تعتبر  واحدة من أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لذلك نسعى بخطوات ثابتة ووفق خطة مدروسة لتنويع اقتصادنا ، وتطوير قدراته الإنتاجية في مختلف المجالات من خلال إقامة شراكات قوية مع أكبر عدد من الشركاء الدوليين لدفع عجلة التنمية والاستثمار والمساعدة في نقل المعرفة وتوطين التكنولوجيا، وفي هذا الإطار فإن مصر ترحب دائمًا بالمستثمرين .
 
ونوه " العربي " إلى  أن الحكومة المصرية شرعت في تنفيذ برنامج شامل للإصلاح الاقتصادي والتشريعي وتذليل العقبات أمام الاستثمار الأجنبي ، ومنح حوافز عديدة للمستثمرين وتم تطوير وإنشاء شبكة طرق كبيرة وموانئ والاتصالات والطاقة  ،وتجهيز العديد من المناطق الصناعية وخاصة في محور قناة السويس وإصدار قانون جديد للاستثمار يحمي المستثمر ويقضي على البيروقراطية لتيسير إجراءات التسجيل  والتشغيل.
 
وأكد ( العربي ) أن تتميز مصر بأنها سوق كبير حيث يبلغ عدد السكان حوالي 100 مليون نسمة بالإضافة إلى إبرام مصر للعديد من الاتفاقيات التي تساعد على التصدير مثل الكوميسا مع إفريقيا، والكويز مع الولايات المتحدة الأمريكية واتفاقية التجارة الحرة مع دول الاتحاد الأوروبي والتجارة الحرة مع الدول العربية وغيرها من الاتفاقيات، كما تتميز مصر بوفرة في الأيدي العاملة مع انخفاض الأجور ، مشيرًا إلى أن غرفة تجارة القاهرة تأسست  عام 1913 حيث تلعب دورًا كبيرًا في المجتمع التجاري والخدمات التي تقدمها للسادة التجار من خلال الأنشطة المختلفة المتمثلة في العديد من الشعب التي تضمها الغرفة التجارية ، وتعد من أكبر الغرف على مستوى الشرق الأوسط وتقوم بدور فعال في الاتصال والتنسيق بالهيئات الأجنبية التجارية العاملة داخل مصر وخارجها ، وذلك لتشجيع وزيادة التبادل التجاري بين مصر ومختلف دول العالم.
يُذكر أنه من ضمن تخصصات وفد الغرفة القبرصية " الآلات والمعدات الكهربائية - المقاولات والعقارات – التعدين- الصحة- الكيماويات والأدوية- الطاقة -  الزراعة -  اللوجستيات والمواصلات "
من جانبه قال أندرياسديمترياديس رئيس غرفة بافوس إن البروتوكول الذي تم توقيعة بين الغرفتين سيكون عاملا مساعدا في تنمية وتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين خاصة ان هذه العلاقات طيبة علي كافة الاصعدة خلال الفترة الحالية.
واشار الي رغبة الجانب القبرصي في زيادة التبادل التجاري والاستثماري مع نظيرة المصري في المرحلة القادمة لتحقيق افادة متبادلة بين الطرفين داعيا الجانب المصري الي زيارة قبرص لدعم العلاقات التجارية المشتركة

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق