جيش ميانمار يطمئن الأمم المتحدة بإجراءات صارمة ضد الاعتداءات الجنسية

الأربعاء، 02 مايو 2018 11:00 م
جيش ميانمار يطمئن الأمم المتحدة بإجراءات صارمة ضد الاعتداءات الجنسية
جيش ميانمار

قالت وسائل إعلام رسمية اليوم الثلاثاء إن جيش ميانمار طمأن الأمم المتحدة بأنه يتخذ إجراءات صارمة ضد مرتكبى أعمال العنف الجنسى فيما توجه مبعوثو الأمم المتحدة إلى ولاية راخين حيث شن الجيش حملة قوبلت بانتقادات واسعة النطاق.
 
وتقول الأمم المتحدة وجماعات حقوقية إن قرابة 700 ألف من الروهينجا المسلمين فروا إلى بنجلادش بعد الحملة العسكرية فى راخين فى أغسطس آب التى وصفتها الأمم المتحدة بأنها "نموذج للتطهير العرقي".
 
وروى كثير ممن وصلوا إلى بنجلادش وقائع قتل وحرق واغتصاب لكن ميانمار رفضت إلى حد بعيد هذه التقارير وكذلك الاتهامات بالتطهير العرقي.
 
وقالت الحكومة إن قواتها تنفذ عملية أمنية مشروعة ردا على سلسلة هجمات شنها متمردون من الروهينجا على قوات الأمن.
 
وقالت صحيفة جلوبال نيو لايت أوف ميانمار المملوكة للدولة نقلا عن قائد الجيش مى أونج هلانج قوله للمبعوثين "العنف الجنسى من الأعمال المقززة".
 
وأضاف "الجيش يتخذ إجراءات صارمة وأكثر شدة تجاه الجناة".
وتوجه مبعوثو مجلس الأمن الدولى فى طائرات هليكوبتر تتبع جيش ميانمار إلى شمال راخين اليوم الثلاثاء فى اليوم الأخير من زيارة مدتها أربعة أيام للمنطقة. وحلقت الطائرات فوق قرى اشتعلت فيها النيران وجرفت المنازل.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا