قيادي إخواني مهاجما التنظيم: أصبح فاقد القوة والأخلاق وأوراقه مزقت

الجمعة، 04 مايو 2018 10:17 ص
قيادي إخواني مهاجما التنظيم: أصبح فاقد القوة والأخلاق وأوراقه مزقت
عز الدين دويدار
كتب أحمد عرفة

 

فتح قيادي إخواني بتركيا، النار على ما اسمهم "عواجيز الإخوان"، مشيرا إلى أن الجماعة أصبحت فاقدة للأخلاقية والشورية، وقياداتها البارزة ساهمت في تعميق الانقسام داخل التنظيم.

 

وقال عز الدين دويدار، القيادي الإخواني الهارب في تركيا، في تصريحات له عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك"، إن قيادات الإخوان الأربعة – في إشارة إلى محمود عزت القائم بأعمال مرشد الإخوان وإبراهيم منير أمين التنظيم الدولي ومحمود حسين الأمين العام للجماعة ويوسف ندا، القيادي الإخواني البارز -  مارسوا كافة الأساليب لإشعال الصراعات داخل التنظيم ، غرسوا أصابعهم في أحشاء التنظيم ، مما أدى في النهاية لأن الجماعة انقسمت وتم نزع كل أشواك الجماعة وتمزيق أوراقها وتحويلها لهيكل مهترئ.

 

وتابع  القيادي الإخواني الهارب في تركيا، أن تنظيم الإخوان أصبح منزوع القوة والأوراق والخيارات ويضم عواجيز الإخوان ودواجنهم وتحول لتنظيم فاقد الشرعية الأخلاقية والشورية وتحول لهيكل إدري بلا قاعدة شبابية، واستهلكت طاقته وقياداته في معركة التنظيم ، ففقد غالبية كوادره.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق