جورج ميليس.. الساحر الذي ابتكر الخدع السينمائية

الجمعة، 04 مايو 2018 05:37 م
جورج ميليس.. الساحر الذي ابتكر الخدع السينمائية
جورج ميليس رائد الخدع السينمائية

يعتبر "ميليس" أحد أشهر رواد السينما في فرنسا والعالم، حيث ولد في 8 ديسمبر 1861 وتوفي في 21 يناير 1938.
 
وبحسب صحيفة "ذا إندبندنت" البريطانية، يعد "ميليس" مسرحيا من الطراز الأول قبل أنه يتجه إلى السينما، وهو مشهور بفيلمه "رحلة إلى القمر"، فلا أحد يستطيع أن ينسى صورة القمر الذي تضرب عينيه سفينة فضائية منذ عام 1902.
 
وُلد "ميليس" في عام 1861، وهو ابن صانع أحذية، وقد كان ميليس شغوفاً طوال عمره بالمسرح، وعنده ولع بالتأثيرات المرئية والمؤثرات البصرية، حيث عمل مع الآليات والإضاءة، وفي النهاية دفعه شغفه إلى بيع أسهم مصنعه للأحذية وقام بشراء مسرح.
 
بعد رؤية كاميرا الإخوان لومبير Lumiere Brothers المتحركة المثيرة في عام 1895، سارع "ميليس" إلى إنشاء استوديو خاص به وبدأ في إنتاج أفلام تتميز بأوهام وخدع ذكية.
 
ويعتبر "ميليس" مبتكراً للعديد من الخدع السينمائية التي يتم استخدامها حتى الآن مثل التصوير بأوقات مختلفة، وتقنيه "الجامب كت" وهو أول من استخدم تقنية إظهار شخصين متشابهين في نفس الفيلم، حتى أنه أطلق عليه لقب "الساحر".
 
لسوء الحظ تعرضت أعمال "ميليس" في النهاية للتعثر بسبب قيام الحرب العالمية الأولى، مما أدى إلى كساد عمله، وكذلك تم سرقة بعض أفلامه وعرضها دون معرفة منه في الولايات المتحدة الأمريكية، مما تسبب في العديد من الخسائر التي لحقت به، ولكن الجانب المشرق من الأمر أن "ميليس" قد نال بعض التكريم قبل رحيله وذلك بتلقيه وسام الشرف قبل أن يختفي في عام 1938.
 
من أشهر أعمال "ميليس" فيلم "رحلة إلى القمر"، وهو فيلم خيال علمي صامت أنتج في عام 1902 ومستوح من رواية "جول فيرن"، وقد اعتبر السينمائيون الفيلم أهم أفلام القرن العشرين، و نظرا لمرور أكثر من 75 عاما على إنتاجه انتهت حقوق المؤلف عن الفيلم وأصبح ملكا عامًا.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق