برلماني يحصل على الموافقة بزراعة أكثر من 3 ألاف فدان أرز في البحيرة

الجمعة، 04 مايو 2018 06:42 م
برلماني يحصل على الموافقة بزراعة أكثر من 3 ألاف فدان أرز في البحيرة
أحمد رجب الضبع

قال النائب محمد عمارة، عضو مجلس النواب، عن دائرة الدلنجات بالبحيرة، إنه حصل على موافقة بزراعة مساحة 3 ألاف، و450 فدانا، أرز إضافية على المصارف كزراعة تجريبية، بعد تشكيل لجنة من الزراعة والري، لتحديد الأراضي التي سيتم زراعتها أرز بالمحافظة.

وأوضح عمارة، إن تم تشكيل لجنة مشتركة لمعاينة الأراضي الزراعية التابعة لمركز الدلنجات بمحافظة البحيرة، لقياس نسبة ملوحة الأرض للتحقق من عدم صلاحياتها لزراعة أي محصول آخر غير الأرز، وهذا بعد الطلب الذى تقدم به وتمت الموافقة على زراعة الأراضي التي بها نسبة ملوحة عالية أرز.

وأضاف عمارة، أن الأراضي التي تمت معاينتها وجود ارتفاع منسوب المياه الجوفية بها يصل من 15 إلى 40 سم، مما يؤدي إلى ملوحة الأرض وارتفاع نسبة المياه الجوفية بها وهو مما يفرض على الفلاح غسل الأراضي من نسبة المياه، مؤكدا أن الفلاح مضطر لزراعة الرز لحماية أرضه مهما كانت الغرامات.

وتابع عمارة، أن الارضي التي وافقت الوزارة على زراعتها بالارز ستروى من مصارف المياه الآتية، مصرف سيدي عيسى (1650) فدانا، والبستان (300)، بوالزارزير(400)، ابياء الحمراء (450)، جبارس ( 400)، مصرف روزافه (250)، مضيفا يبلغ إجمالي الزراعة على مستوى مركز الدلنجات نحو (8250) فدانا.

وطالب عمارة، وزارتي الري والزراعة، بإعادة توزيع خريطة المحاصيل الزراعية وفقا لمقننات المياه المخصصة لكل محافظة وذلك مع مراعاة الأراضي "المطبلة"، والتي تكون نسبة الملوحة بها عالية ولا تصلح سوى لزراعة الأرز، مقترحا بان يتم زراعتها أرز موسم بعد الأخر حتى يتم غسلها من نسبة الاملاح خاصة وأن هذه الأراضي لا تصلح سوى لزراعة أرز.

وأشار عمارة، إلى أن الجميع يدرك جيدا قيمة الحفاظ على المياه وأننا نواجه فقر مائي وعلينا ترشيد الاستهلاك خلال الفترة المقبلة وتقليل زراعة المحاصيل الزراعية الشرهة للمياه واستنباط سلالات جديدة تستهلك كميات قليلة من المياه وذلك من اجل الحفاظ على حصة مصر من المياه.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق