الأمن يحقن دماء عائلتين بجلسة صلح بجرجا في سوهاج (صور)

الإثنين، 07 مايو 2018 06:03 م
الأمن يحقن دماء عائلتين بجلسة صلح بجرجا في سوهاج (صور)
جانب من جلسة الصلح

شهد الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج مراسم جلسة الصلح التى تمت اليوم بين أبناء العمومة من عائلة آل "العرقان" بقرية القرعان بمركز جرجا، وذلك فى إطار تنفيذ مبادرة "سوهاج خالية من الخصومات الثأرية" التى أطلقتها محافظة سوهاج بالتعاون مع مديرية الأمن، بحضور اللواء عمر عبدالعال مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج واللواء خالد الشاذلي مدير إدارة البحث الجنائى بالمديرية، والعميد منتصر عبدالنعيم مدير فرع الأمن العام واللواء أشرف نصحى مساعد مدير الاأمن لقطاع الجنوب والشيح محمد ذكى الأمين العام للدعوة الإسلامية بالأزهر الشريف وعدد من القيادات الأمنية والشعبية والتنفيذية ورجال الدين الإسلامى والمسيحى ولفيف من عمد ومشايخ وأهالى مركز جرجا.

وتوجه المحافظ بالشكر للعائلتين ولجنة المصالحات ورجال الأمن وكل من ساهم فى اتمام هذا الصلح، مؤكدًا على أهمية توريث المحبة والتسامح للأجيال القادمة ونبذ التعصب والتفرغ لبناء الوطن وتحقيق الاستقرار وضمان مستقبل افضل لأبناءنا.

وأعلن "عبدالمنعم" عن مجموعة من الخدمات المقدمة لأهالى القرية كهدية للعائلتين على أتمام الصلح، منها التنسيق مع الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى لسرعة الانتهاء من أعمال توصيل خدمة الصرف الصحى للقرية، وإزالة جميع المعوقات لاتمام المشروع الذى بلغت نسبة التنفيذ به 55%، كما وافق المحافظ على طلب الأهالى بتغيير خط المياه بالقرية وربطه بمحطة مياه جرجا وإدراج المشروع ضمن خطة العام القادم 2018/2019.

يذكر أن الواقعة تعود إلى عامين تقريبًا حين تسبب شجار بين أبناء العمومة بالعائلة فى مقتل أحد أفراد العائلة، ونجحت مساعى رجال الأمن ولجنة المصالحات بالمحافظة فى إنهاء تلك الخصومة، واتفق الطرفان خلال جلسة الصلح على التنازل عن القضايا المتداولة بينهم ونبذ الخلافات والقسم على كتاب الله أن يكون صلحًا جديًا وناهيًا للنزاع القائم بينهما وسط فرحة عارمة عمت جميع الحضور.

ومن جانبه أكد اللواء عمر عبد العال مدير أمن سوهاج على حرص الأجهزة الأمنية والتنفيذية والشعبية ولجنة المصالحات بالمحافظة على التصدى الحاسم للحوادث والخصومات الثـأرية وتكثيف الجهود لإنهاء تلك المصالحات حقنا للدماء وحفاظًا على الأمن العام.

01 (2)

 

01 (3)
 

01 (4)
 

01 (5)
 

01 (6)
 

01 (7)
 

01 (8)
 

01 (9)
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا