نقيب الفلاحين يصف نفوق الماشية في بني سويف بالكارثة.. ويؤكد: جهة التأمين تتعسف لإذلال المربين

الأربعاء، 09 مايو 2018 03:59 ص
نقيب الفلاحين يصف نفوق الماشية في بني سويف بالكارثة.. ويؤكد: جهة التأمين تتعسف لإذلال المربين
نقيب الفلاحين
سامي بلتاجى

وصف حسين عبد الرحمن أبو صدام، نقيب عام الفلاحين، في بيان صحفي له، نفوق عدد من رؤوس الماشية بعدد من قرى محافظة بني سويف بالكارثة، حيث امتدت حالات النفوق بقرى البرج، دنديل، بهبشين، الحرج، طنسا، أبو خلاد، دلاص، الحمام، المنشية وببوش، التابعة لمركز ناصر بالمحافظة، وذلك بسبب إهمال التحصين، لافتا إلى أن صغار الفلاحين يعالجون ماشيتهم على نفقاتهم، ومن يؤمن منهم على ماشيته يحصل على جزء قليل من ثمن الحيوان النافق بعد معاناة، ما يعرضهم لخسائر فادحه.
 
وانتقد نقيب الفلاحين، الشروط التعسفية في صرف مستحقات صغار المربين ممن خسروا الماشية بسبب نفوقها، وقائلا: تعسف جهة التأمين في اشتراط المعاينة للحالة بمحل نفوقها، أسلوب يُشعر المربي بالذل.
 
وأشار في تصريح لـ"صوت الأمة"، إلى أن انتشار حالات النفوق أدى إلى إغلاق الأسواق العامة في مركز ناصر، كما أغلق سوق بليفيا الكبير، نتيجة انتشار مرض الجلد العقدي "الحمى القلاعية".
 
 
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق