10 مليارات يورو استثمارات بنك إعادة الإعمار والتنمية الاوروبى فى 2017

الأربعاء، 09 مايو 2018 04:34 م
10 مليارات يورو استثمارات بنك إعادة الإعمار والتنمية الاوروبى فى 2017
البنك الاوروبى

 اعلن البنك الاوروبى لاعادة الاعمار والتنمية الاربعاء خلال اجتماعه الاول فى الاردن عن قيامه باستثمارات قياسية حول العالم خلال عام 2017 بلغت نحو عشرة مليارات يورو، مؤكدا نمو أعماله فى منطقة الشرق الاوسط الى ما يقارب السبعة مليار يورو.

 

وقال رئيس البنك الاوروبى لاعادة الاعمار والتنمية سوما شكرابارتى فى كلمة فى افتتاح اجتماعه السنوى ال27 الذى عقد فى مركز الملك حسين بن طلال للمؤتمرات على شواطىء البحر الميت (50 كلم غرب عمان) بحضور العاهل الاردنى الملك عبد الله الثاني، "استثمرنا 9,7 مليار يورو فى عام 2017، فى إجمالى 412 مشروعا (فى كافة المناطق التى يعمل فيها البنك)، وهو رقم قياسى جديد آخر".

 

واضاف "لقد نمت أعمالنا فى المنطقة من صفر -منذ خمسة أعوام ونصف فقط - إلى استثمارات بإجمالى قارب 7 مليارات يورو اليٌوم"، مشيرا الى ان "مصر كانت فى العام الماضى ثانى أكبر بلد لعملياتنا من حيث حجم الاعمال".

 

وأوضح "لقد كان عملنا فى المملكة قصة نجاح مذهلة، فقد استثمرنا أكثر من مليار يورو فى أكثر من خمس سنوات ونصف".

 

واكد ان "استثمار البنك سجل فى تونس مستويات قياسية فى عام 2017. وشهدنا عاما قويا آخر فى المغرب".

 

واوضح انه "فى شهر آذار/مارس الماضى زرت لبنان والضفة الغربيٌة وغزة وتمكنت من التوقيع على أول استثمارات لنا هناك".

 

واكد ان "الاستثمارات التى خططناها لمنطقة جنوب وشرق المتوسط لا تزال قوية".

 

وقال انه "فى العام الماضى قام البنك بتموٌل أكثر من 200 ألف شركة صغيٌرة مباشرة ومن خلال وسطاء ماليين محلين".

 

واكد ان "الاتحاد الاوروبى يظل حتى الان أكبر مزود للمنح للبنك الاوروبى فقد ساهم بنحو 313 ملٌيون دولار فى عام 2017".

 

وسيناقش مجلس محافظى البنك على مدى يومين سبل تنشيط الاقتصادات وآفاق الاستثمار ومستقبل الطاقة وحماية البيئة.

 

ويعقد الاجتماع فى وقت تشهد فيه المنطقة اوضاعا صعبة منها القلق من تداعيات قرار الرئيس الاميركى الانسحاب من الاتفاق النووى مع ايران.

 

وقد سيطر تنظيم الدولة الإسلامية على مساحات واسعة فى سوريا والعراق العام 2014، معلنا "الخلافة" فى المناطق التى سيطر عليها.

 

لكنه فقد معظم هذه المساحات خلال عمليات عسكرية فى البلدين.

 

من جهته، قال الملك عبد الله فى كلمة ان "المشاريع المشتركة تزدهر وتثمر عندما يستثمر الشركاء ويكرسون جل طاقاتهم ومواهبهم ومواردهم بهدف تحقيق النجاح".

 

واشار الى انه فى المملكة "فرص استثمارية للشراكة بين القطاعين العام والخاص بقيمة تقارب 15 مليار دولار فى قطاعات متنوعة تشمل الطاقة المتجددة، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والبنية التحتية، والإنشاءات، والرعاية الصحية، والسياحة والخدمات المالية".

 

واضاف "نحن شركاء فى تحقيق هدف محوري، وهو +تنشيط الاقتصادات+ التى تصب فى صميم الازدهار والسلام العالميين".

 

وتابع "أمامنا اليوم فرص حقيقية لتمكين ودعم بلداننا وشعوبنا. وبشراكاتنا، واستثماراتنا، سيكون النجاح حليفنا بكل تأكيد".

 

 

               

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق