ترامب يوجه إنذار حرب إلى طهران.. الرئيس الأمريكي: تتفاوضون أو شيئا خطيرا سيحدث لكم.. و"ماتيس": سنتواصل مع حلفاءها لمنع امتلاك إيران سلاح نووي

الأربعاء، 09 مايو 2018 06:52 م
ترامب يوجه إنذار حرب إلى طهران.. الرئيس الأمريكي: تتفاوضون أو شيئا خطيرا سيحدث لكم.. و"ماتيس": سنتواصل مع حلفاءها لمنع امتلاك إيران سلاح نووي
ترامب
كتب أحمد عرفة

 

قرارات هامة اتخذها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث وجه رسالة تهديد حاسمة إلى إيران بشأن الاتفاق النووي الإيراني، كما كشف التطورات المتعلقة بلقاءه المرتقب مع زعيم كوريا الشمالية، في الوقت الذي أوضح فيه وزير الدفاع الأمريكي طريقة تعامل واشنطن مع طهران.

الرئيس الأمريكي، أكد أن إيران ستواجه تداعيات في غاية الخطورة إذا بدأت في تطوير برنامجها النووي العسكري، قائلا في كلمة له أنه إذا لم تتفاوض إيران فإن شيئا ما سيحدث لها، والعقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران ستدخل حيز التنفيذ قريبا جدا.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أنه إذا استأنفت إيران برنامجها النووي فستكون هناك "عواقب خطيرة للغاية". مبينا أن عقوبات إيران سيبدأ تنفيذها "قريبا جدا". بحسب ما ذكرته "رويترز".

وكشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن موعد الإعلان عن مكان اللقاء المرتب بنيه وبين زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون، حيث نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن دونالد ترامب تأكيده أن الإعلان عن مكان لقائي مع زعيم كوريا الشمالية في غضون 3 أيام.

وذكرت الوكالة الروسية، أن تصريحات ترامب جاءت  بعد إعلانه، أمس الثلاثاء، عن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع طهران وفرض عقوبات جديدة.

من جانبها أكدت الولايات المتحدة الأمريكية، أنها ستجرى اتصالات ومساعي خلال الفترة المقبلة مع حلفاءها من المجتمع الدولي لمنع حصول إيران على السلاح النووي.

ونقل موقع "روسيا اليوم"، عن وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، تأكيده أن تواصل الولايات المتحدة العمل المشترك مع حلفائها وشركائها لمنع إيران من الحصول على الأسلحة النووية، متابعا: إننا سنواصل العمل المشترك مع حلفائنا وشركائنا لضمان عدم تمكن إيران أبدا من الحصول على الأسلحة النووية.

وأكد وزير الدفاع الأمريكي أن الولايات المتحدة ستعمل مع الآخرين لحل قضية دائرة النفوذ الإيراني المخرب في المنطقة، موضحا أن هذه الإدارة ما زالت متمسكة بضرورة حماية أمن مواطنينا ومصالحهم وازدهارهم باعتبار ذلك أولوية أساسية.

نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن وزير الدفاع الأمريكي، تأكيده أنه لا يتوقع طلب مزيد من التمويل للجيش الأمريكي بعد انسحاب دونالد ترامب من اتفاق إيران النووي.

 وتابع وزير الدفاع الأمريكي: في حالة ما إذا فعلت إيران شيئا ما، فتلك قضية مختلفة لكني لست قادما إليكم بطلب تمويل إضافي تكميلي.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق