«الفيس بوك» يعيد طفل متغيب منذ شهر إلى أسرته في الإسكندرية

الأربعاء، 09 مايو 2018 09:42 م
«الفيس بوك» يعيد طفل متغيب منذ شهر إلى أسرته في الإسكندرية
أمين قدري

يعتبر موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك من أكثر المواقع زيارة واهتمام بين مستخدمي الإنترنت في مصر والعالم، وساعد كثير من الناس في التواصل مع الأهل والأصدقاء وقرب المسافات إلى حد كبير.
 
وقال وائل محمود سلام، أحد أهالى الإسكندريهة، إن عثوره على طفل بدون هويه جعله يلجأ لمواقع التواصل الاجتماعى للتأكد من الطفل فى محاوله بنشر صورة فى صفحات المفقودين للتعرف عليه، تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، ستفتح أمامه الباب لتأسيس كيان تطوعي يعتمد على هذه المواقع لرجوع المفقودين إلىأ هاليهم بعد عثوره على طفل متغيب منذ شهر من الشرقية.
 
وأوضح "وائل سلام" فى تصريح خاص لـ"صوت الأمه"، كنت أَسخر من الذين يقومون بنشر صور أطفال مفقودين دون التأكد من ذلك، فقررت التقاط  عدد من الصور للطفل المتغيب ونشرها على صفحات المفقودين التابعه لمحافظة المفقود بعد التأكد من هويته ، مضيفا   في البداية قمت بالتقاك بعض  الصور للوصول الى اهل الطفل المفقود او احد اقاربه وتحفظت على الطفل ما يقارب من شهر أللحفاظ عليه لكى ارده الى اهله سليما.
 
وأردف " وائل سلام" فى حديثه، أنه قام باصطحاب الطفل لمكان قريب للتحدث معه عن بياناته ومحل اقامته،والسبب الذي يجعله تغيب عن منزله وأكد أنه غادر منزل اسرته لشعوره ببعض الضيق من اخيه الأكبر بسبب الاعتداء عليه بالضرب، حيث قام الطفل وركب القطار من الشرقية إلى الإسكندرية واستمر في المشي والتجول حتى ظل السبيل وافاد المواطن ان الطفل انطوائي لا يتحدث كثيرا ويمر بحاله نفسيه سيئه وبعد الانتهاء من الحديث الذي دار بينى وبينه لوقت طويل افاد انه من مركز القرين بمحافظة الشرقية ويدعى "مصطفى عبدالحميد علي احمد" وانه متغيب منذ مايقرب من شهر وفور التواصل وارسال صور الطفل ونشرها وبعد مايقرب من نصف ساعة تعرف بعض اهالي بلدته عليه واتواصلوا مع أسرته الذي تواصلت بدورها مع المواطن الذي عثر عليه.
 
وأكد أن صفحات التواصل الاجتماعي لها دور كبير فى رد الطفل المتغيب إلى اسرته في محافظة الشرقية بعد غياب مايقرب مت شهر وعثر عليه في محافظة الإسكندرية.
 
 وسافرت أسرة الطفل مسرعة من الشرقية إلى الإسكندرية ومعهم كل مايثبت أن الطفل هو نجلهم  وتسلموا الطفل وسط فرحة كبيرة ومتابعات هاتفية من والدته التي لم تنم منذ غيابه ولم تهنئ سوي بسماع صوته واصطحبوه وفي طريق عودتهم للشرقية وتقدموا بالشكر للمواطن "وائل سلام" الذي عثر علي الطفل وحافظ عليه وتواصل مع الصفحات المعنية لنشر صورته ولصفحة اطفال مفقودين الذي تم التعرف عليه من خلال صفحتها وصفحة اطفال مفقودين.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
thumbnail (3)
thumbnail (4)
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق