النيابة العامة تتسلم أحراز ضحايا «مجزرة الرحاب»

الخميس، 10 مايو 2018 03:41 م
 النيابة العامة تتسلم أحراز ضحايا «مجزرة الرحاب»
مجزرة الرحاب

أمرت نيابة القاهرة الجديدة، بإشراف المحامى العام الأول أحمد حنفى ورئاسة المستشار محمد سلامة، يفض الأحراز الخاصة بأسرة «مجزرة الرحاب»، كما تسلمت النيابة بعض متعلقات الأب عماد سعد تم العثور عليها داخل الفيلا بمدينة الرحاب.

وانتهت النيابة من الاستماع من أقوال 16 شخصا من أقارب أفراد عائلة «أسرة الرحاب»، كما استدعت النيابة أفراد الأمن المتناوبين على حراسة الفيلا خلال أسبوع الحادثة بالكامل، كما تستمع النيابة لعدد من مقدمى بلاغات ضد الأب عماد سعد قبل وفاته بتهمة النصب.

وصرحت النيابة، إنها لم تتسلم أى من تقارير الطب الشرعى، أو تحريات المباحث، والأدلة الجنائية، حتى الأن للتأكد من أن الرصاص المستخدم فى القتل هو ذاته النابع من السلاح الذى حرزته النيابة بمكان الحادث،  وهل الرصاصات الثلاثة قاتلة أم لا، وهو ما سيكشف نوعا ما غموض الواقعة.

وأضافت النيابة، أنها تباشر الاستماع لأقارب وأصدقاء الأب المتوفى، وكل من كان لديه مع القتيل خلافات وتعاملات مالية وحرر محاضر ضده، خلال الفترة الأخيرة، موضحة أنه ليس هناك أى من المتهمين حتى الأن فى القضية.

 كانت النيابة قد صرحت بدفن جثة الأب عماد سعد ضحية حادثة الرحاب، بعد إعادة تشريح بمشرحة زينهم.

كانت النيابة قد صرحت بدفن باقى الجثث أمس الاثنين، بعد الانتهاء من التشريح، وشيعت الجنازة الخاصة بهم من مسكنهم الأصلى بمحافظة الشرقية، مساء أمس.

كانت نيابة القاهرة الجديدة تحت إشراف المحامى العام الأول أحمد حنفى، ورئاسة المستشار محمد سلامة، قد استمعت لأقوال عدد من أهالى ضحايا أسرة الرحاب، بعد وروود تحريات المباحث بوجود خلافات بينهم وبين الأب عماد سعد الأب، فى محاولة لكشف غموض الواقعة.

وأكد أهالى الضحايا، على أنهم سيتلقون العزاء على مقابر الأسرة بالشرقية، مؤقتا لحين انتهاء التحقيقات وظهور الحقيقة.

وصرحت نيابة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار محمد سلامة، بدفن ضحايا مجزرة حادثة الرحاب، بعد انتهاء تشريح الجثث من قبل الطب الشرعى.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق