نقيب الصحفيين: استطلاع «روسيا اليوم» سقطة جسيمة.. ويجب الاعتذار عنها

السبت، 12 مايو 2018 12:23 م
نقيب الصحفيين: استطلاع «روسيا اليوم» سقطة جسيمة.. ويجب الاعتذار عنها
الكاتب الصحفى عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين

أدان الكاتب الصحفى عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة الأهرام، قيام موقع «روسيا اليوم» بنشر استطلاع للرأى حول تبعية مثلث حلايب وشلاتين لمصر أم للسودان، مشيراً إلى أن هذا الاستطلاع «سقطة» مهنية جسيمة تعبر عن عدم وضوح الرؤية للقائمين على هذا العمل وخلط فاضح بين العمل المهنى والتدخل فى شئون الدول الأخرى.
 
وأكد نقيب الصحفيين فى بيان له، أن هذا العمل ليس له علاقة بحرية الرأى أو التعبير أو العمل المهنى وإنما يمثل تدخلا سافرا فى الشئون الداخلية المصرية ويساهم فى زعزعة العلاقات المتينة والمستقرة مع دولة السودان الشقيقة التى يكن لها الشعب المصرى كل التقدير والاحترام.
 
وطالب عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين موقع «روسيا اليوم» بسحب هذا الاستطلاع والاعتذار عنه، متسائلاً: هل يجوز أن تقوم وسيلة إعلامية أو صحفية مصرية بعمل استفتاء حول تبعية «القرم» أو«الشيشان» لروسيا؟! وانطلاقا من مبدأ المعاملة بالمثل فإننا نرفض هذا العبث المهنى الذى يسير عكس اتجاه تنامى العلاقات المصرية الروسية فى مختلف المجالات.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق