روسيا تتهم واشنطن بتوفير غطاء لعناصر "داعش" شرقى الفرات

الأربعاء، 16 مايو 2018 11:34 ص
روسيا تتهم واشنطن بتوفير غطاء لعناصر "داعش" شرقى الفرات
ماريا زاخاروفا
وكالات

حذرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، من خطر إحياء خلافة تنظيم " داعش" شرقى الفرات نتيجة التواطؤ الأمريكى مع الارهابيين هناك، متهمة الولايات المتحدة بالتكتم على المعلومات عن عدة آلاف من المسلحين، الذين تم احتجازهم فى سوريا وتسعى واشنطن لحمايتهم من تحمل المسئولية.

وقالت زاخاروفا، فى مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء :"إن موسكو ترى مخاطر إنعاش فكرة الخلافة لتنظيم"داعش" شرق الفرات فى سوريا بتواطؤ مع الولايات المتحدة".

وأضافت :" نحن لفتنا الانتباه إلى صمت الإدارة الأمريكية بشأن آلاف من المقاتلين الإرهابيين الأجانب ،الذين اعتقلهم التحالف بقيادة الولايات المتحدة وقوات "قسد" شرقى الفرات" ( التى تدعمها الولايات المتحدة ).

وأكدت المتحدثة أنه فى ضوء إعلان الرئيس ترامب عن اقتراب انسحاب الأميركيين من سوريا، فإن مخاطر كبيرة تظهر لإنعاش الخلافة فى شرقى الفرات على غرار النموذج العراقى عندما ظهرت "داعش" بعد أن انسحبت القوات الأمريكية من هناك سريعا فى عام 2011.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق