«الصالح أيوب».. أشهر المساجد الآثرية بالدقهلية وقبلة المصلين في رمضان

الخميس، 17 مايو 2018 03:00 م
«الصالح أيوب».. أشهر المساجد الآثرية بالدقهلية وقبلة المصلين في رمضان
مسجد الصالح ايوب
الدقهلية- شيماء العدل

 
أول أيام شهر رمضان الكريم، تحمل لنا نفحاته الكثير من العادات والتقاليد التي يحرص عليها أبناء محافظة الدقهلية، لتكون أبرز معالم حلول شهر رمضان الإقبال على المساجد خاصتا التاريخية التى بنيت منذ عشرات السنوات، التى لها طباع خاص خلال الشهر الكريم.  
 
«مسجد النصر».. يعد من أكبر وأهم مسجد مدينة المنصورة، عاصمة المحافظة، أنشئ عام 1954 في عهد الرئيس جمال عبد الناصر يتميز بجمال شكله المعماري مساحته تزيد عن 4 آلاف متر مربع.
 
وافتتح المسجد الرئيس محمد أنور السادات  في عام 1974 وأطلق عليه جامع النصر لانتصارات الثورة بداية من 23 يوليو ومرورا بانتصارات أكتوبر عام 1973، وشهد المسجد العديد من الاحتفالات واستقبال الرؤساء على مدار هذه الحقبة من الزمن.
 
ومع مرور الزمن كلف الدكتور أحمد الشعراوي محافظ الدقهلية لجنة من فريق العمل الميدانى بالمحافظة، وحى شرق، بعمل دراسة تطوير وإضائته بشكل يليق بمكانته الدينية وبموقعه.
 
IMG-20180513-WA0019
 
واستمرت أعمال التطوير لمدة إسبوعين، وشملت تنظيف المسجد وغسله ودهانه من الخارج، وتكييفه من الداخل، حيث تم إضافة إضاءة متعددة الألوان على جدران المسجد، و 8 تكييفات داخلية، بخلاف صيانة التكييفات القديمة، وجارى وضع ستائر هواء للحفاظ على درجة الحرارة بالداخل وبتمويل رجال أعمال مصريين وإمارتين وسيتم افتتاحه أول أيام رمضان.
 
ويوجد أيضا مسجد الصالح أيوب بني في عهد الصالح نجم الدين أيوب آخر الحكام الأيوبيبن عام 1243م، ويبلغ عمر المسجد 773 عاما وصمم بالطراز الفريد  ومئذنته ذات الطراز المملوكي، ويبلغ عمر المسجد 773 عاما.
 
ويعتبر المسجد تحفة معمارية فنية وتراث إسلامي لما تحمله أركانه من تاريخ، فيتكون من طابقين: الطابق الأرضي ويضم دورة مياه كبيرة ومصلى على طرقات مداخل المسجد الثلاثة، ويأتي الطابق الثاني والذي يحمل معه عند الصعود بسلالم خشبية مميزة وصولا لمصلي الرجال والسيدات وتحفة فنية أخرى من مصابيح  ونجف وأرابيسك في الشرفات والمنبر الذي يحمل معه عبق التاريخ من صناعة يدوية في العصر الإسلامي.
 
IMG-20180513-WA0021
 
على الجانب الآخر، أعلن الشيخ طه زيادة، وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية استعدادات مديرية الأوقاف لشهر رمضان الكريم، وأكد زيادة على إعداد المساجد إعدادا خاصة من نظافة وإضاءة وإقامة الشعائر فيها، فضلا عن إعداد خطة شاملة للندوات والمحاضرات والدروس الدينية.
 
وأعلن زيادة عن أن المديرية أعدت مساجد للاعتكاف للذين يرغبون في الاعتكاف خلال العشرة الأواخر من شهر رمضان وبلغ عدد هذه المساجد 280 مسجدا على مستوى المحافظة، كما تم إعداد 488 ساحة لصلاة عيد الفطر، وإمام وخطيب أساسي واحتياطي لكل ساحة. 
 
وأكد «زيادة» على الإعداد للاحتفالات للمناسبات الدينية خلال شهر رمضان على مستوى مساجد المحافظة مثل مناسبة العاشر من رمضان أو غزوة بدرفى 17 رمضان، أو 20 رمضان بمناسبة فتح مكة، والاحتفال بليلة القدر التي يتم تكريم فيها حفظة القرآن الكريم.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق