"واعى" فريق ينشر الوعي "بالعيب واللي ميصحش " وضبط حركة الشباب

الأحد، 20 مايو 2018 02:00 ص
"واعى" فريق ينشر الوعي "بالعيب واللي ميصحش " وضبط حركة الشباب
الشباب
أمنية فايد

وضع الرؤوس فى الرمال للهروب من المشكلات ليس الحل الأمثل، ولكن مواجهتها بيد شباب المجتمع هو الأفضل لتخطى الأزمات والوصول لبر الآمان، هكذا فكر مجموعة من الشباب المبتكر والشغوف بحل المشكلات التي يعاني مها مجتمعهم وإحداث فارق كبير فى العالم العربى وأطلقوا على أنفسهم فريق "واعى".

ويحكى الدكتور "محمد عبد الجواد" أخصائى علاج إدمان التبغ والأمراض الصدرية، عن فريق واعى ويقول: "مهمتنا من خلال الفريق هو زيادة الوعى بالآثار الضارة للإباحية بطرق ووسائل متقدمة تصل للشباب من الأعمار المختلفة، تكمن مهمتنا فى محاربة تلك المشاهد والأفكار الإباحية برفع الوعى المجتمعى من الخطر الذى يهاجم الصغار والكبار".

وتابع: "منذ فترة ليست بالبعيدة نشرت دراسة علمية حديثة عن كيف تؤثر الإباحية الجنسية على الفرد وعلى علاقته الاجتماعية المختلفة، ورغم أهمية هذه الدراسة إلا أن العالم العربى لم يعرف عنها شىء وانتشرت المشاهد الإباحية وبانتشار مواقع التواصل الاجتماعى انتشرت معه تداول هذه المشاهد بدون رقابة، وهو ما جعلنا نفكر فى تكوين الفريق، وتم بالفعل تكوين الفريق عام 2014".

وأضاف: "الجيل الشبابى الحالى يعتبر الأول من بين الأجيال السابقة الذى يواجه قضية الإباحية بهذه الكثافة وهذا المعدل المرتفع، فاعتادت الأسر على التكتم وعدم البوح بما يعانى منه أبنائها والقليل منهم يذهبوا للأطباء فى العيادات لحل المشكلة، ومن خلال الفريق تمكنا من الوصول إلى عشرات الآلاف من المراهقين والشباب لمساعدتهم فى التخلص من مشاهدة الإباحية وإدمانها بطريقة علمية عن طريق نشر الدراسات العلمية والطبية عليهم لتغيير الثقافة الدخيلة على مجتمعنا العربى.

وأشار الدكتور "محمد" إلى أن الفريق يتمنى أن يجوب العالم العربى فى المدارس والجامعات للوصول إلى ملايين الشباب وتحذريهم من الإباحية وإدمانها لخطرها الكبير على صحتهم وصحة المحيطين بهم والمجتمع ككل، بالإضافة إلى مساعدة من وقعوا فريسة لإدمان الإباحية للتعافى منه.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق