الرئيس السودانى يعود إلى بلاده بعد مشاركته فى القمة الإسلامية فى إسطنبول

الأحد، 20 مايو 2018 07:58 ص
الرئيس السودانى يعود إلى بلاده بعد مشاركته فى القمة الإسلامية فى إسطنبول
عمر البشير
وكالات

عاد الرئيس السودانى عمر البشير، مساء السبت، إلى بلاده بعد مشاركته فى أعمال القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامى التى عقدت أمس بمدينة إسطنبول التركية.

وكان فى استقبال البشير بمطار الخرطوم الدولي، نائبه الأول الفريق أول ركن بكرى حسن صالح رئيس مجلس الوزراء القومى وعدد من الوزراء والمسئولين بالدولة.

وقال وزير الخارجية السودانى الدكتور الدرديرى محمد أحمد - فى تصريحات صحفية - إن القمة جاءت استجابة للتطورات التى حدثت مؤخرا، وعلى رأسها فتح السفارة الأمريكية فى القدس المحتلة، بجانب الأحداث التى شهدتها الأراضى المحتلة فى أعقاب احتفال الفسطينيين بيوم النكبة، والذين تعرضوا فيه لاعتداءات إسرائيلية أدت إلى استشهاد العديد منهم.

وأوضح أن القمة أعلنت رفضها واستنكارها للممارسات الإسرائيلية، وأكدت الوقوف جنبا إلى جنب مع الشعب الفلسطيني، والوصول إلى موقف إسلامى موحد فى مواجهة العدوان الإسرائيلى والتصدى للموقف الأمريكى المساند لإسرائيل.

وأضاف الدرديرى أنه التقى - على هامش أعمال القمة - بوزير الخارجية سامح شكري، وتم الاتفاق معه على زيارة لمصر يتم التنسيق حول موعدها قريبا، وكذلك التقى بوزير الخارجية السعودى عادل الجبير، واتفق معه على عقد اجتماعات لجنة التخطيط الاستراتيجى المشتركة بين السودان والسعودية خلال شهر رمضان الجارى بمكة المكرمة، بجانب عقد لقاءات ثنائية مع عدد من الوزراء الأفارقة والآسيويين المشاركين فى القمة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق