رئيس الوزراء يشهد فتح مظاريف الأسعار النهائية للتحالفات الثلاثة لمشروع محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم بمنطقة الحمراوين

الأحد، 20 مايو 2018 01:55 م
رئيس الوزراء يشهد فتح مظاريف الأسعار النهائية للتحالفات الثلاثة لمشروع محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم بمنطقة الحمراوين
المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء

 
شهد المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء مراسم فض  المظاريف الخاصة  للأسعار النهائية الخاصة بالتحالفات الثلاثة لمشروع أول محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم بمنطقة الحمراوين على ساحل البحر الأحمر بقدرة 6000 ميجاوات.
 
وقال المهندس شريف إسماعيل ، رئيس الوزراء ، أن فتح المظاريف والإعلان عن التحالف الفائز بمشروع أول محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم بمنطقة الحمراوين على ساحل البحر الأحمر بقدرة 6000 ميجاوات يتم بمنتهي الشفافية . 
 
وأوضح  في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء، أن الفترة القادمة ستشهد مزيد من المشروعات في قطاع الطاقة وتوليد الطاقة  ، مؤكدا أن الإعتماد علي مصدر واحد من الطاقة يمثل نوع من الخطورة وبالتالي لابد من تنويع المصادر للطاقة . 
 
وأضاف  أن خطة وزارة الكهرباء تتضمن رفع كفاءة المحطات التي لا تعمل بنظام الدورة المزدوجة حيث تم تحويل بعض المحطات الى القدرة المزدوجه وتم رفع الطاقة الانتاجية لها من 37% الى اكثر من 54% ،  بجانب وجود محطات تعمل بالغاز بكفاءة تصل إلي 60 % ، كما تعمل الحكومة على تنويع مصادر الطاقه مثل الطاقة الجديدة والمتجددة والطاقة النووية بمحطة الضبعة، لافتا إلي أنه تم طرح أكثر من مناقصة منها طرح  2 جيجا  ثم 2 جيجا للطاقة الجديدة والمتجددة 
 
وقال رئيس الوزراء أن محطة توليد  الكهرباء بالحمراوين سيتضمن ميناء لإستقبال الفحم ومنطقة لتخزينه
 
وقال الدكتور محمد شاكر ، وزير الكهرباء، أن هناك ثلاثة تحالفات،  بمشروع أول محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم بمنطقة الحمراوين على ساحل البحر الأحمر بقدرة 6000 ميجاوات
 
 
وأشار في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء ، أن التحالف الأول بقيادة شركة "جنرال إليكتريك" الأمريكية، والثانى تحالف ياباني مصري تقوده شركة " ميتسوبيشي-هيتاشي لنظم القوى" مع شركة " تويوتا" ، بالإضافة إلى شركتي " أوراسكوم للإنشاءات" و" السويدي إليكتريك" المصريتان ، و الثالث تحالف بين شركتي " شنغهاي إليكتريك" و" دونج فانج " الصينيتين وبتمويل صيني، بالتحالف مع شركة ابناء حسن علام.
 
وأوضح أنه سيتم الإعلان عن نتيجة التحالف الفائز خلال أسبوع ، لافتا إلي مدة بناء المحطة ستسغرق 7 سنوات . 
 
وقال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء، أن التحالفات الثلاثة  لمشروع أول محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم بمنطقة الحمراوين على ساحل البحر الأحمر بقدرة 6000 ميجاوات قدمت عروضها والتكلفة الإستثمارية وسيتم الإختيار بين هذه العروض  وفقا لما سيتم تحديده وفقا لسعر المتوسط لسعر الطاقة الكهربائية خلال عمر المشروع . 
 
وقال الوزير في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء، أن هناك خطة إستراتيجية للطاقة سواء في البترول والكهرباء حتي 2030 يتم تحديثها كل عامين 
 
وأوضح أن التحالف الصيني بمشروع محطة الحمراوين عرضه 4,4 مليار دولار للمرادف الأساسي مقابل 4,58 مليار دولار للمرادف البديل ، والتحالف الياباني قدم عرض 6,19  مليار دولار للمرادف الأساسي مقابل 6,71 مليار دولار للمرادف البديل ، كما قدمت شركة "جنرال إليكتريك" الأمريكية عرض ب 5,2 مليار دولار للمرادف الأساسي مقابل 5,34 مليار دولار للمرادف البديل .

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق