كوم امبو.. مدينة تسعى إلى العالمية في محطات الطاقة الشمسية

السبت، 26 مايو 2018 07:30 ص
كوم امبو.. مدينة تسعى إلى العالمية في محطات الطاقة الشمسية
محطة طاقة شمسية - أرشيفية
محمد الزيني

تمتاز محافظة أسوان بالسطوع الشمسي، الذي مكنها من تحويل إحدى قراها ببنبان إلى عاصمة الطاقة الشمسية في العالم، حيث يتم إنشاء أكبر تجمع للطاقة الشمسية يضم 32 محطة في هذه القرية، وعلى الناحية الأخرى من الطريق وأنت متجه لقرية بنبان، تقابلك مدينة كوم امبو التي تسعى أيضا للاستفادة من السطوع الشمسي بها خاصة وأنه من المقرر إنشاء محطتين للطاقة الشمسية، خلال الفترة المقبلة.
 
المحطة الأولى للطاقة الشمسية ستقام في هذه المنطقة القريبة من بنبان عاصمة الطاقة الشمسية في العالم، فهي تلك المحطة التي تبلغ تكلفتها 40 مليون يورو، وتم التعاقد لإعداد دراسة الجدوى، ودراسة تقييم التأثيرات البيئية والاجتماعية للمشروع مع أحد المكاتب الاستشارية الأوربية.
 
وعن آخر المستجدات بشأن هذه المحطة وما وصلت إليه وآليات التنفيذ على أرض الواقع، كشف المهندس إيهاب إسماعيل، رئيس الشئون الفنية بهيئة الطاقة المتجددة لـ«صوت الأمة»، أن المشروع ما زال قيد التقييم المالي من الشركات المتنافسة، التي تقوم الوكالة الفرنسية للتنمية بتمويله، ويتوقع أن يكون المشروع جاهزا للبدء في تنفيذه، يوليو المقبل.
 
وأشار "إسماعيل" إلى أن قدرة هذه المحطة تبلغ 26 ميجاوات، وتعد أولى المحطات التي تعمل بنظام الخلايا الفوتوفولطية أي الخلايا الشمسية، التي تحول ضوء الشمس إلى تيار مباشر، والعواكس الكهربية التي تقوم بتحويل التيار المباشر إلى تيار متردد، والمحولات، وخطوط النقل الخاصة بربط المحطة على الشبكة.
 
عن المحطة الثانية، قال الدكتور محمد الخياط، رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إن قدرتها تبلغ 50 ميجاوات، وتعمل بنظام الخلايا الفوتوفولطية، وجاءت بقرض من الصندوق العربي للإنماء، بمبلغ 26 مليون دينار كويتي، وتم التعاقد مع أحد المكاتب الاستشارية العالمية لإجراء دراسة الجدوى، موضحا أن الهيئة المنفذة لذلك المشروع هي هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة.
 
وأشار "الخياط"، إلى أنه ينتظر أن تنتهي الشركة الاستشارية من دراسة الجدوى في ديسمبر المقبل، ليتم طرح أعمال التركيبات في منتصف عام 2019، وفي  نهاية العام نفسه يتم البدء في أعمال التركيبات، مضيفا أن موقع كوم أمبو من المناطق المتميزة في السطوع الشمسي المرتفع، طبقا لما رصده الأطلس الشمسي.
 
وأوضح لـ"صوت الأمة"، أن السطوع الشمسي يقع على الجهة المقابلة لمنطقة بنبان التي تعد أكبر موقع في العالم للطاقة الشمسية، لافتا إلى أن مدينة كوم أمبو بها 8 كيلو مترات مخصصة لمشروعات الطاقة الشمسية، ومن المتوقع أن يكون في هذه المدينة محطات أكثر من ذلك. 
 
وذكر المهندس جمال عبد الرحيم، رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء، أن محطة كومبو أنشأت من الستينات وما زالت تعمل حتى اليوم على خط جهد 132 /33، مشيرا إلى أن هناك أعمال توسعات كبيرة تشمل إنشاء محطة كاملة جديدة على خط جهد 11/66، تنفذها شركة إجيماك بقدرة 80 ميجا أي ما يعادل 80 ألف كيلو فولت أمبير بما يسمح لها أن تضيء ما يزيد على 100 ألف منزل، وتبلغ تكلفة إنشائها ما يعادل 50 مليون جنيه تقريبا وسيتم تسليمها في شهر يوليو المقبل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق