الأمن الوطني يحبط مخططا إرهابيا في صحراء الواحات: مقتل الإخواني إبراهيم متولي

الإثنين، 28 مايو 2018 05:38 م
الأمن الوطني يحبط مخططا إرهابيا في صحراء الواحات: مقتل الإخواني إبراهيم متولي
حملة أمنية
دينا الحسيني

أحبط قطاع الأمن الوطني عملية إرهابية تعد لها بعض العناصر الإرهابية المطلوبة متخذين من صحراء الواحات معسكراً لبدء التدريب، وفقا لمصدر أمني.

وقال المصدر الأمني إنه «في إطار ملاحقة عناصر الجناح المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية الهاربين وتتبع حركتهم، فقد توافرت معلومات مؤكدة لقطاع الأمن الوطنى تُفيد اعتزام مجموعة من هؤلاء العناصر الالتقاء بمنطقة الظهير الصحراوى بطريق الواحات / دائرة قسم شرطة ثالث مدينة 6 أكتوبر / محافظة الجيزة».

وأضاف المصدر «تم التعامل مع تلك المعلومات عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا وتعيين نقاط الملاحظة بالطريق المعنى، وأسفرت عمليات تمشيطه عن رصد تواجد بعض الأشخاص وحال إقتراب القوات منهم بادروا بإطلاق أعيرة نارية بكثافة تجاهها مما دفع القوات للتعامل مع مصدر النيران».

وتابع المصدر أن «عمليات تتبعهم أسفرت عن العثور على جثة أحدهم، وتبين أنه الهارب من محبسه بمستشفى الإسماعيلية العام بتاريخ 26 الجارى الإخوانى إبراهيم محمد عبد الحميد متولى مواليد 17/12/1990 حاصل على الثانوية الأزهرية  يُقيم 101 شارع المستشفى الأميرى الإسماعيلية، والذى يُعد أحد عناصر الحراك المسلح للجماعة الإرهابية وتم ضبطه خلال عام 2014 لمشاركته بعمليات العنف ومحكوم عليه بالسجن 10 سنوات فى القضية 250/50/2016 جنايات عسكرية الإسماعيلية "عمليات نوعية».

وأنهى المصدر تصريحاته «عُثر على بندقية آلية عيار 7.62*39، وعدد من الطلقات والفوارغ من ذات العيار، ودراجة بخارية سوداء اللون دون لوحات معدنية. تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة المُشار إليها».

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق