خلال مؤتمر صحفي مشترك.. وزير الخارجية السوداني: قمة بين السيسي والبشير في أكتوبر المقبل.. وسامح شكري: ندعم استقرار ليبيا وتطرقنا لملف سد النهضة

الثلاثاء، 29 مايو 2018 05:59 م
خلال مؤتمر صحفي مشترك.. وزير الخارجية السوداني: قمة بين السيسي والبشير في أكتوبر المقبل.. وسامح شكري: ندعم استقرار ليبيا وتطرقنا لملف سد النهضة
سامح شكرى
كتب أحمد عرفة

عقد وزير الخارجية المصرى، سامح شكري، مؤتمرا صحفيا مع نظيره السوداني الدرديري محمد أحمد، للحديث حول العلاقات بين البلدين.

وأكد سامح شكرى، اللقاء مع وزير الخارجية السوداني تطرق للعلاقات المشتركة وتكثيف آلية التشاور السياسى كل شهر.

ولفت وزير الخارجية المصرى، إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى حرص على استقبال وزير الخارجية السودانى لاستمرار تعزيز التعاون والتواصل على كافة المستويات، مشيرا إلى أنه سيتم العمل على إزالة أى عقبات، والتنسيق فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية والدولية والأمنية.

وأوضح وزير الخارجية المصري، أنه تم التطرق إلى ملف سد النهضة الإثيوبي والأوضاع في جنوب السودان، مؤكدا تطابق الرؤى فى كافة القضايا، مؤكدا أنه تم الاتفاق على الآليات الأخرى ومنهم الاجتماع الرباعى بين وزيرى الخارجية ووزيرى مخابرات البلدين، والتحضير للجنة العليا المشتركة بين مصر والسودان.

وقال وزير الخارجية المصري، إن مصر تدعم كافة الجهود التي تؤدي إلى إعادة الاستقرار في ليبيا، متابعا: نأمل أن تصل الجهود المصرية والأممية إلى الحفاظ على ليبيا ووحدة أراضيها.

وأوضح وزير الخارجية المصري، أن مباحثاته مع نظيره السوداني تناولت التنسيق والتشاور بشأن القضايا الإقليمية.

وأكد وزير الخارجية السوداني، خلال المؤتمر الصحفي، أن هناك قمة بين الرئيسين المصري عبد الفتاح السيسي والسوداني عمر البشير في أكتوبر، موضحا أن هناك اتفاقيات مرجعية بين مصر والسودان فيما يتعلق بمياه النيل.

 

وتابع وزير الخارجية السوداني: بحثنا عددا من القضايا الإقليمية ومنها جنوب السودان و ليبيا، ونؤكد أهمية استمرار التباحث والتشاور بين مصر و السودان و إثيوبيا.

 

وقال وزير الخارجية السوداني، إن الخرطوم تأمل في أن يستعيد الشعب الليبي أمنه واستقراره، متابعا: نتطلع إلى ضبط الحدود الليبية لمنع الجماعات المسلحة من تهريب الأسلحة، وسنعمل على تعزيز العلاقات مع مصر بما يضمن المصالح المشتركة بين البلدين.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق