هل تصلح المساعدات ما أفسدته الحرب؟.. جيش روسيا يوزع 3.8 طن مواد غذائية فى سوريا

الثلاثاء، 05 يونيو 2018 10:11 ص
هل تصلح المساعدات ما أفسدته الحرب؟.. جيش روسيا يوزع 3.8 طن مواد غذائية فى سوريا
رتل من الجيش الروسي

سبع سنوات من الحرب المشتعلة في سوريا كانت كافية للقضاء على أغلب مظاهر الحياة، والآن مع نجاح الجيش العربي السوري في استعادة كثير من مناطق النزاع، وضبط الحالة الأمنية، تأتي مهمة البناء والتعمير.

ضمن مساعي إصلاح ما أفسدته الحرب، صرح ممثل مركز المصالحة الروسى بين الأطراف المتحاربة فى سوريا، فاديم روجوف، اليوم الثلاثاء، بأن المركز وزع حوالى 3.8 طن من المواد الغذائية فى قرية الزعفرانة فى محافظة حمص السورية.

وقال "روجوف"، بحسب ما ذكرته وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية، إن "مجموع ما تم توزيعه على السكان المحليين بلغ 890 مجموعة غذائية بوزن إجمالى 3.8 طن"، مشيرا إلى أنه جرى أيضا تقديم مساعدة طبية لـ107 أشخاص من السكان المحليين.

وفى سياق متصل، قال رئيس إدارة زعفرانة يوسف مندور: "شكرا، لأنكم أعدتم لنا السلام والأمن و أخيرا سيطر الجيش السورى على كامل أراضى المحافظة وبمجرد أن حدث ذلك شعر الناس بالهدوء، ونحن نشكر الحكومة والرئيس وأصدقاءنا الروس الذين كانوا معنا"، مضيفًا أن الجهود المشتركة فقط تساعد على تحقيق السلام ليس فى قريتنا فحسب ولكن فى جميع أنحاء سوريا.

وقد استعاد الجيش السورى على مدى الشهرين الماضيين، السيطرة على المناطق والقرى فى شمال محافظة حمص وجنوب محافظة حماة وكذلك على ضواحى دمشق بأكملها، فى حين وصل إجمالى عدد القتلى منذ بدء المواجهات قبل سنوات بين العناصر والقوى المسلحة من ناحية وبين القوات الحكومية من ناحية أخرى، إلى أكثر من 220 ألف شخص وفقا لإحصائيات الأمم المتحدة فضلا عن نزوح الملايين داخل سوريا وإلى خارجها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

الخير الدائم

الخير الدائم

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 01:57 م
تحريك الدفة

تحريك الدفة

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018 11:29 ص