كم تتكلف الدولة في مقابل دعم النفط.. وعدم تصدير المنتج المحلي؟

الجمعة، 08 يونيو 2018 04:00 ص
كم تتكلف الدولة في مقابل دعم النفط.. وعدم تصدير المنتج المحلي؟
محطة وقود- أرشيفية
كتب محمود حسن

 

تسبب ارتفاع أسعار النفط مؤخرا بسبب عدد من الأحداث العالمية، فى زيادة التكلفة التى تتحملها الدولة فى دعم الوقود، وكذلك تكلفة الفرصة البديلة فى خسارة فارق السعر العالمى من بيعه فى الخارج.

وتصل التكلفة التى تتحملها الدولة من إجمالى دعم وخسارة فرصة بديلة إلى 255 مليار و815 مليون جنيه وهى موزعة كما يلى:

تتحمل الموازنة فارق قدره 23 مليار و810 مليون جنيه نتيجة دعم بنزين 92، وتستهلك مصر 4416 مليون لتر سنويا من هذا النوع من البنزين.

تتحمل الموازنة فارق قدره 30 مليار و782 مليون جنيه نتيجة دعم بنزين 80 والذى يستهلك منه المصريون سنويا 5217 مليون لتر.

يكلف دعم السولار الدولة ما قيمته 111 مليار و340 مليون جنيه، وهو أعلى بنود الطاقة تكلفة، إذ تستهلك مصر منه حوالى 15 مليار و444 مليون لتر سنويا ويبلغ أعلى فارق بين التكلفة والسعر الرسمى.

تتحمل الموازنة العامة للدولة فارق قدره 43 مليار و237 مليون جنيه نتيجة دعم المازوت، والذى يستخدم فى الصناعات الثقيلة، وتستهلك مصر سنويا منه 8.06 مليون طن سنويا.

تدعم الدولة غاز البوتاجاز بما قيمته 46 مليار و676 مليون جنيه، وستهلك مصر سنويا 33 مليون اسطوانة 55% منها مستورد.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق